ثقافة عامة

تعرف فن قتال النينجا ومقاتلي النينجا

24 اكتوبر 2017   محمود سامي
تعرف فن قتال النينجا ومقاتلي النينجا

مقاتلي النينجا وفن قتال النينجا من أشهر فنون القتال في العالم، ويُعتبر مقاتلى النينجا أشرس المقاتلين وأخطرهم في العالم، لا أحد يتوقع تحركاتهم وحركاتهم، ودائمًا ما كان هؤلاء المقاتلين لغزًا محيرًا للناس في جميع أنحاء العالم، وهل ما زال مقاتلي النينجا موجودين إلى الآن أم أنها أساطير قديمة انتهت بمرور الزمن؟ ونقدم لكم فى هذا المقال سوف نتحدث عن كل ما يخص النينجا وأساليبهم وأدواتهم ومعلومات عنهم.

أولًا من هم النينجا؟

في البداية النينجا هي كلمة يابانية تكتب باليابانية 忍者 وهي جماعة في اليابان بدأ الكتابة عنها في القرن الخامس عشر كمنظمات قتالية هيمنت على مناطق إيجاو كوجا في وسط اليابان، ويُطلق النينجا على فن القتال الذي يستخدمونه اسم النينجتسو بالرغم من تصنيف النينجا كقتلة إلا أن الكثير منهم كانوا محاربين بمعنى الكلمة.

ثانيًا زي أو لباس النينجا

لا يوجد دليل بأنّ النينجا القدماء قد قيدوا انفسهم باللباس الأسود، أو الأحمر، أو الأزرق الداكن، ولكن اللباس الأسود هو أنسب لباس للتخفي ليلًا، ويوجد من يقول أنّ النينجا ارتدى اللباس الأخضر في الشتاء ليتداروا في المزارع وليتماشى مع ألوان النباتات والأسود لكي يتداروا في الظلال ليلًا.

ثالثًا أدوات ومعدات النينجا

أدوات النينجا كانت تطور لتُستخدم في مهام التجسس والقتل وساعدهم في ذلك أساليبهم المتطورة في التخفي، ومن المعروف أنّ أدوات النينجا غير اعتيادية فقد استخدموا المخالب اليدوية في قتالهم، واستخدموا النجوم التي كانوا يقذفونها من بعيد، والمسامير الحديدية، والأقواس، والسهام، وكانوا مميزين في استخدام السيوف، وكان سيف النينجا مميز في شكله عن السيوف الأخرى.

فن النينجتسو - أو فن قتال النينجا

لم يكن فن النينجتسو واضح المعالم منذ بدأته، وقد مرت عدة عصور قبل تأسيس النينجتسو كنظام معرفة وفن قتال مستقل بحقوقه الخاصة، كما تطوّر فن النينجتسو كثقافة غير شرعية ومضادة للمجموعة الحاكمة الساموراي، ولهذا السبب غُطت أصول فن النينجتسو بقرون من الغموض، الإخفاء وتشويش متعمد لإخفاءه.

يًصوّر مُقاتل النينجا في أغلب الأحيان كمقاتل ذكر، وأن المهن العسكرية وذات العلاقة بالقتال قد حددت بشكل خاص إلى الذكور، ولكن يوجد إناث مقاتلات أيضاً، ومقاتلة النينجا الأنثى تدعى بـ"كونويتشي" رموز هذه الكلمة مشتقة من الخطوط التي تُشكل كلمة "امرأة" بكتابة الكانجي باليابانية، وقد اعتبروا في بعض الأحيان كجاسوسات عرفن أسرار العدو باستخدام الإغراء، ويُحتمل أنّهن استخدموا كخدم في بيوت الأعداء مما يجعلهم بوضع يُمَكنهم من الاستماع لمعلومات ثمينة عن العدو.

وفي كلتا الحالتين لا يوجد هناك دعم تاريخي للمعنى الحديث لمقاتلة النينجا، وقد استخدموا على الارجح كجواسيس وسعاة، ويجب ملاحظة أن الدعم التاريخي لكل سمات النينجا تفتقر إلى جهات متعددة لذلك أن جنس هؤلاء القتلة الخلسين ليس محددًا على وجه التأكيد.

أما عن النينجا كمنظمة قتالية فقد كان لها الكثير من القوانين وأبقوا الأسرار التي أمروا بها من قبل عشيرة النينجا والدايمو بأنها الأكثر أهمية.

أساليب النينجا وأسلحتهم الخاصة

استخدم مقاتلي النينجا مُختلف الأسلحة والخدع باستعمال البارود والقنابل الدخانية التي استعملت على مجال واسع للمساعدة في الهروب أو الاستعداد لمعركة، كما استخدموا مصاهر مؤقتة لتوقيت الانفجارات، وهناك القنابل الصغيرة المسماة بـ metsubushi (أي غالقة العين) كانت تُملأ بالرمل أو غبار معدني، توضع هذه الرمال في قطع خيزران أو داخل قشر بيض مفرّغ، لتلقى على العدو فيتكسر الغطاء وينتشر الغبار فيعمي بذلك العدو.

Ashiaro

كذلك من الأدوات المستخدة الـAshiaro وهي عبارة عن قطع خشبية تلحق باحذية النينجا الخاصة التي ورد ذكرها سابقًا تترك آثارا شبيهةً بآثار الحيوانات أو آثار طفل صغير، لذلك سيتمكن المقاتلين من ترك آثارا لن تُتبع.

خاتم shobo

هناك أيضًا خاتم صغير يرتدى في اصبع مقاتل النينجا يدعى بالـshobo، يستخدم أثناء القتال اليدويّ ولا سن خشبي لضرب مراكز الضغط بجسم العدو لإحداث ألم حاد، أحيانًا تسبّب شلل وقتيّ.

كما أن هناك أساليب التمويه حيث يرتدون ألبسة سوداء للاختفاء ليلًا، كما يستعملون قاذف الإبر السامة وهي عبارة عن قصبة من الخيزران مجوفة توضع بها إبر سامة لتنفخ عن طريق الفم إلى الخصم.

سيف النينجا النينتو

سيف النينجا يختلف عن سيوف الساموراي في شكله وهو أصغر حجمًا، تعني أن إمكانياتهم للتجسس والعمل السري كانت محدودة.

ببساطة كانت أعمالهم وأساليبهم الأكثر اختلافًا عن اساليب الساموراي، أسلحتهم وأساليبهم كانت مشتقة جزئيًا من حاجتهم للتخفي والدفاع عن أنفسهم بسرعة من الساموراي، ومن الممكن ملاحظة ذلك من التشابه بين أسلحتهم ومناجلهم المختلفة مع أدوات الضرب المستخدمة آنذاك.

معلومات غريبة عن النينجا

معلومات غريبة عن النينجا

كان النينجا يعرفون التوقيت عن طريق عيون القطط

كان التوقيت يُمثل أهمية كبرى لدى الفرق القتالية في النينجا والجواسيس، ولأنه لم يوجد ساعات لمعرفة التوقيت مالتي نستخدمها اليوم فإنهم كان لديهم تقنية خاصة لمعرفة الوقت تُعرف بتقنية nekome-Jutsu وهي تُمكنهم من معرفة الساعة والوقت بالنظر إلى عيون القطط فقط

يمكنهم تحويل أي شيء إلى سلاح

يشتهر النينجا بمعرفتهم كيفية تحويل أي شيء يملكونه إلى سلاح وقت الحاجه، فعرف عن النساء النينجا اليابانيات تحويلهم لبنس شعرهم إلى أسلحة، من المعروف أن بنس الشعر ليست ذات رأس حادة ولكنها كانت تعتبر من أخطر الأسلحة في أيدي النساء وقتها والبعض منهم كان يضع بها ثمًا لكي تسبب القتل الحتمي للعدو.

سخروا الصراصير لخدمتهم واستخدموها في الإقتحام

يشتهر مقاتلي النينجا بمقترتهم على التخفي والتسلل، ويتدربون كثيرًا وبشكل مكثف على ذلك بالإضافة إلى قدرتهم للهجوم على العدو، ولكن الغريب حقًا أنهم استخدموا الصراصير لكي تغطي عليهم عن اقتحامهم لمكان ما، فبسبب أوراق الشجر المتساقطة في الغابات كان من المستحيل أن يمشوا عليها بدون إحداث صوت، ولهذا وضعوا صراصير الليل في صناديق لكي تغطي على أصوات أقدامهم.

 


النينجا مقاتلي النينجا حقائق عن النينجا أسلحة النينجا