بحث


كيف كانت أوروبا فى العصور الوسطى.. حقائف لن تصدقها
أوروبا فى العصور الوسطى

لم تكن أوروبا فى العصور الوسطى كالآن، بل كانت تنتشر بالخرفات التى لن تصدقها فلا يوجد أي مقارنة من أي نوع لآوروبا الآن وأوروبا في العصور الوسطى وقد رصدنا لكم في هذا المقال مظاهر حياة الإنسان الأوروبى قديماً فى العصور الوسطى.

طريقة غريبة لإحتساب الوقت

فى أوائل القرون الوسطى قام الأوروبيين بإبتكار طريقة غريبة جداً لإحتساب الوقت حيث قاموا بتقسيم اليوم إلى سبع ساعات فقط متساوية فى الطول, وبسبب أن أيام الصيف أطول من أيام الشتاء كان يتم إحتساب الساعة فى الشتاء ب 60 دقيقة وإحتساب الساعة فى الصيف ب 150 دقيقة.

كان نظام السجون وحشياً

فى تلك الفترة المظلمة، كان نظام السجون وحشياً جداً بكل ما تحملة الكلمة عكس الآن تماماً, حيث لم يكن هناك أى نوع أو أى شكل من أشكال التحضر حيث كانت السجون عبارة عن قلاع عالية جداً والمسجون يظل فى السجن طوال اليوم ولا يرى الشمس إطلاقاً بل ويظل مكبل اليدين بلإضافة إلى سوء الطعام لدرجة أن معظم المساجين كانوا يموتون داخل السجون

لم يكن هناك أرصفة فى الشوارع

كانت الشواع فى أوروبا فى ذلك الوقت وفى معظم المدن الكبرى وتحديداً فى لندن قذرة بكل ما تحملة المعنى من كلمة حيث لم يكن هناك أرصفة فى الشوارع وكانت الشوارع غارقة فى المياة العفنة وروث الحيوانات طوال الوقت بالإضافة للطعام الفاسد الموجود فى الشوارع.

لم يكن هناك علاج للمشكلات النفسية

لم يكن هناك أى علاج للمشكلات النفسية فى حيث المريض النفسى فى ذلك الوقت كانوا يظنون أنه مسوس من قبل الجن وكانوا يذهبوا به إلى الكهنة مما أدى إلى إنتشار الخرافات وساد التطرف والسحر وكانوا يعالجهوم بطرق مخيفة كالعزلة والضرب والجلد لتخرج الروح الشريرة وكانوا يجعلوهم مكبلين اليدين لفترات قد تصل إلى عشر سنوات.

كان عدد السكان قليل جداً

عندما نقل أن عدد السكان قليل فنحن نعنى ذلك حيث كان عدد السكان فى ذلك الوقت فى لندن وباريس لا يتعدى 40 ألف نسمة فكانت أوروبا فى ذلك الوقت فارغة تماماً.

كرة القدم غير مسموحة

ربما تعد كرة القدم الآن اللعبة الشعبية الأولى وتعد أوروبا من القارات المتميزة فيها  فقد كانت هذه الرياضة فى ذلك الوقت مزيج من الراكبى وكرة القدم الآن ونظراً للعنف الموجود فى اللعبة منع الملك إدوارد الثانى هذه الرياضة فى عام 1314.

كانت الغالبية العظمى سكارى

كان الغالبية العظمى للناس فى ذلك الوقت سكارى وكان من الصعب الحصول على مياة نظيفة وقد ظن الناس أن الماء فى ذلك الوقت صعب لعملية الهضم وكان يتم شرب النبيذ بشكل مفرط بدلاً من الماء.

الإستحمام أمر مستبعد

أوروبا الحالية والمواطن الأوروبى الحالى ليس له علاقة بالمواطن الأوروبى فى القرون الوسطى, والأوروبى الأنيق النظيف الآن مختلف تماماً عن الأوروبى فى هذه القرون والذى كان يعتقد أن الإستحمام يسبب أضرار بدنية وصحية وأن الأطفال الذى يتعرض بدنهم للماء تتعرض أبدانهم للهشاشة على الرغم من إنتشار الحمامات فى المدن الكبيرة مثل أثينا وروما.

سيكون لديك فرصة كبيرة للموت بالطاعون

يعتبر الطاعون او ما كان يعرف باسم الموت الأسود واحد من أكثر الأمراض فتكاً فى التاريخ, وفقاً لحسابات تاريخية قتل الطاعون ما يقرب من نصف سكان أوروبا فى ذلك الوقت فإذا كنت تعيش هناك فقد تكون نسبة إصابتك للطاعون تصل إلى 50%.

أستند الطب على الخرافة

فى القرون الوسطى فى أوروبا كان الذهاب للطبيب هى أسوأ مخاوفك فقد كان التنجيم سائد فى علاج الكثير من الحالات وقد كان يتم إستخدام الأدوات المدبدبة وبدون تخدير إطلاقاً وكانوا يستخدمون النظريات البرية لعلاج المرضى.



مقالات قد تُعجبك

أوروبا أوروبا قديما
تعليق عن طريق الفيس بوك