بحث


تعرف على إنفصام الشخصية

الإنفصام من الأمراض العقليه التي تصيب الفرد وتؤثر علي جميع جوانب الشخصية مثل الجانب العقلي، الاجتماعي، الانفعالي والسلوكي ويجعل إنفصام الشخصية الفرد غير قادر على تحقيق التوافق السوي وغير قادر على ممارسة حياته بطريقة طبيعية، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أنواع الإنفصام، وأسبابه وأعراضه وطرق علاجه.

أولًا أنواع الإنفصام

  • الإنفصام البسيط: وهو إبتعاد المريض بشكل تدريجي عن الواقع المحيط.  
  • إنفصام المراهقة: وهو ما يحدث في فترة البلوغ أو فترة المراهقة.
  • الإنفصام التخشيبي: ثبات المريض على وضع معين لفترة طويلة.
  • الإنفصام الهذائي: يعاني المريض من هلوسات العظمة والاضطهاد بأي شكل من الأشكال.

أسباب الإصابة بالإنفصام

  • إستعداد الفرد له، بمعنى أن يكون لديه قابلية لذلك.
  • عدم إكتمال نضج الشخصية.
  • النموو المتأخر.
  • الصراع النفسي.
  • إضطراب العلاقه بينه وبين اسرته.
  • التغيرات العصبية والتعرض لأي حادثة. 

ما أعراض مريض الإنفصام؟

مريض الانفصام يحدث له تشتت في التفكير ويبتعد عن الواقع تمامًا ويسبح في أحلام اليقظة ويعيش في عالم من صنع خياله، وأيضًا يسمع هلوسات، فعلى سبيل المثال يسمع شيء لم يحدث أو يري شيئًا ليس له وجود وهكذا..

ويتسم مريض الإنفصام بميله للإنطواء والضعف الجسمي ونقص الوزن وعدم قدرته على التركيز وأخطر شيء يمكن أن يحدث له هو عدم إدراك المريض لحالته وعدم إقتناعه بمرضه.

علاج مرض الإنفصام

يتم العلاج عن طريق بناء شخصية المريض وإعادة ثقته بنفسه، وتجنب إنسحابه وإنطوائه بالإضافة إلى مشاركته في عدة مجالات تساعده علي الخروج من خيالاته وربطه بالواقع مثل ممارسة رياضة معينه أو عزف آلة موسيقية، ويعتبر خروجه للتنزه مع اسرته من أهم وسائل العلاج مما يقلل إنشغاله بذاته.



مقالات قد تُعجبك

إنفصام الشخصية الشيزوفرنيا أعراض إنفصام الشخصية علاج إنفصام الشخصية
تعليق عن طريق الفيس بوك