بحث


مخترعين قتلتهم إختراعاتهم

ليس كل العلم سهل إنما بعضه صعب قد تدفع في سبيله ثمنا باهظاً وهو حياتك في هذا المقال سنتعرف على أشخاص ماتوا في سبيل العلم أثناء إكتشافاتهم وإختراعاتهم.

1- ماري كوري - Marie Curie

ماري كوري عالمة فيزيائية وكيميائية، اشتهرت بعملها في النشاط الإشعاعي، وقد اكتشفت عنصري الراديوم، والبولونيوم، ومُنحت جائزتي نوبل واحدة في الفيزياء، والأخرى في الكيمياء، وهي المسؤلة عن إنشاء نظرية النشاط الإشعاعي.

للإسف وبغير قصد اكتشفت التأثير القاتل للنشاط الإشعاعي على جسم الإنسان المُعرض لذلك الإشعاع، حيث توفيت في 4 يوليو عام 1934، عندما كانت تُعالج من فقر الدم اللاتنسجي الناجم عن تعرضها الزائد عن الحد للعناصر المشعة.

في زمن لم تكن الآثار الضارة للإشعاع المؤين قد عرفت بعد، وبالتالي لم يكن العلماء الذين يتعاملون مع تلك العناصر على دراية باحتياطات السلامة اللازمة، فلطالما حملت مدام كوري أنابيب اختبار تحوي نظائر مشعة في جيبها، ولطالما وضعتها في درج مكتبها دون أنّ تدرك أخطارها الجسيمة.

كما تعرضت للأشعة السينية من الأجهزة غير المعزولة، أثناء خدماتها التي كانت تقدمها أثناء الحرب.

2- توماس ميدجلي الأبن - Thomas Midgley Jr

اشتهر توماس ميدجلي، بأنه الرجل الذي سبب بإختراعه الضرر الأكبر على سطح الارض، إذ أنه أضاف رابع إيثيل الرصاص إلى البنزين لتحسين أداء محركات السيارات، مما أدى إلى تلوث هواء كوكب الأرض بنسبة عالية من الرصاص، وأدى ذلك أيضًا إلى التاثير على الكائنات والبشر، وإزدياد معدلات الجريمة بسبب زيادة نسبة هذا العنصر القاتل في الجو.

وعلى الرغم من أن توماس استنشق بالفعل كميات كبيرة من الرصاص أثناء تجاربه، إلا أنّها لم تكن السبب الرئيسي لموته، إذ أصابه التسمم بالرصاص بمرض شلل الأطفال، فاخترع جهازًا يعتمد على الحبال والبكرات لمساعدته على القيام من السرير.

وفي أحد الأيام تشابكت الحبال وخنقته في 2 نوفمبر عام 1944 ومات عن عمر 55 عاما.

3- فالاريس من أثينا - Perillos of Athens

ربما كان هذا الشخص هو الأكثر إستحقاقًا للموت بسبب إختراعه، فقد اخترع فالاريس جهازًا لتعذيب المجرمين قبل قتلهم، لملك إثينا، وهذا الإختراع كان عبارة عن ثور مجوف، يتم إضرام النار تحته ليتم تعذيب وشواء السجين مع تصاعد الدخان من فم الثور، كما تم تصميمه بحيث يخرج صوت صراخ الضحية كأنها صوت خوار الثور.

ولما عرض فالاريس الجهاز على الملك أراد الملك إختباره فوضع بداخله فالاريس وأمر بإضرام النار تحته، ولكن بعض المصادر تقول أنّ الملك قد أمر بإخراجه قبل أن يموت.

4- هوراس هانلي - Horace Lawson Hunley

ولد عام 1832م، كان يعمل مهندسًا لماكينات الغواصات وتميز بمهارته الشديدة، تمكن هانلى من ابتكار أول غواصة يدوية فى التاريخ فى عام 1863م، أثناء مصاحبته لفريق العمل لتجربة الغواصة والتدريب عليها، تعرض هو وفريقه للغرق وتم تسمية الغواصة باسمه CSS H.L. Hunley submarine تكريمًا له.

5- فرانز ريشلت - Franz Reichelt

كان فرانز ريشلت مخترع نمساوي من أصل فرنسي كان يكسب عيشه عن طريق عمله كخياط، ولكنه في وقت الفراغ كان يعمل على صناعة بارشوت طائر، يلبسه الطيارون في الطائرات ليستطيعوا الهروب من الطائرة في حالة الخطر.

وكانت الطائرات إختراع حديث نسبيًا في هذا الوقت، وقام فرانز بتجربة تصميمه على الدمى حيث كانت تلك التجارب ناجحة بما فيه الكفاية ليقوم بتجربتها على نفسه، وبالفعل قام بالقفز من على برج إيفل مستخدمًا تصميمه، ولكن للإسف سقط من إرتفاع 187 قدم على الأرض المجمدة مما قتله على الفور.

6- هنري سمولونسك - Henry Smolinski

كان هنري مهندس متدرب، ولكنه ترك وظيفته من أجل أن يقوم بتأسيس شركة تعمل على صناعة سيارات تطير، وفي عام 1973 قامت الشركة بتقديم أولى نماذجها من السيارات الطائرة وكانت إثنتين وفي 11 سبتمبر عام 1973 أراد المهندس هنري تجربة السيارة مع الطيار هارولد بليك ولكن إنفصلت إحدى أجنحة الطائرة مما أدى إلى إصطدام الطائرة وقتل كل من هنري وبليك في هذا الحادث المأسوي.

7- فاليرين أبكوفيسكي - Valerian Abakovsky

فاليرين هو عالم روسي، مات أثناء إختبارخ لإختراعه حيث قام بتصميم قطار يتحرك بسرعة عالية جدًا بواسطة محرك قوي وكان يسمى " إيرواجون" (Aerowagon) وقد صممه ليحمل المسؤليين الروس، ولكن أثناء تجربته ارتفعت سرعة المحرك وخرج القطار عن مساره مما أدى إلى مقتل أبكوفيسكي عن عمر 62 عامًا وخمسه آخرون كانوا معه وذلك أثناء العودة بالقطار إلى العاصمة موسكو.



مقالات قد تُعجبك

إختراعات قتلت أصحابها
تعليق عن طريق الفيس بوك