بحث


هل يُمكنك النوم وعيونك مفتوحة

حالة نادرة جدًا تُصيب بعض الأشخاص وهي النوم وأعينهم مفتوحة، مما يدفع البعض للتسائل هل يُمكن حقًا للإنسان النوم وعينيه مفتوحتان؟ هناك تفسير علمي وطبي لهذه الحالة فهيا بنا نتعرف عليه.

هل يُمكنك النوم وعيونك مفتوحة؟

بحسب موقع العلوم sciencefocus فهناك حالة مرضية تُسمى Nocturnal lagophthalmos أو العين الأرنبية الليلية وأبرز أعراض هذه الحالة هو عدم تمكن المصاب بها من إغلاق جفونه أثناء النوم وتحدث هذه الحالة مع البالغين بنسبة تصل إلى 5%.

وتكون هذه الحالة نتيجة عدد من العوامل المتنوعة أبرز هذه العوامل جحوظ العين أو تشوهات الجفون، وهذه الحالة الغريبة تجعل المريض لا يقدر على إغلاق الجفن تمامًا مع وجود طبقة رقيقة من الدموع السائلة التي تغطي المنطقة الرطبة في الجزء الخارجي من العين، يكون هدف هذه الطبقة أن تغسل العين من الأجسام الغريبة وتحافظ على سلامتها.

ويُمكن أن يُؤدي ذلك إلى حدوث التهابات في العيون ومشاكل أكبر مثل القرحة في القرنيّة. إذا لاحظت هذا الأمر يحدث معك، فإياك أن تهمله، بحيث أنه لا علاقة له بالتعب أو الارهاق، ويلزم الأمر استشارة طبيب مختص واللجوء للعلاج المناسب.



مقالات قد تُعجبك

النوم النوم وعينك مفتوحة
تعليق عن طريق الفيس بوك