الصحة العامة

5 طرق لمساعدتك على النوم سريعًا والقضاء على الأرق

27 نوفمبر 2018   محمود سامي
5 طرق لمساعدتك على النوم سريعًا والقضاء على الأرق

هل تواجه صعوبة في النوم سريعًا في الليل وتواجه مشكلة الأرق؟ حسنًا الأمر ليس جيدًا فقلة النوم تُسبب العديد من المشاكل الصحية بالإضافة إلى التوتر الزائد، إذًا فكيف تقضي على هذه المشكلة؟

لا تقلق فأنت لست وحدك، فوفقًا لرابطة النوم الأمريكية فقيجود أكثر من 70 مليون شخص في الولايات المتحدة فقط يُعانون من اضطرابات في النوم ليلًا.

بالإضافة إلى أنّ العديد من الأمريكيين يتناولون الأدوية لكي يستطيعون النوم في الليل، لكن هنا طُرق طبيعية أكثر من المُمكن أنّ تساعدك في أخذ قسطًا من الراحة بسهولة، وفي هذا المقال سنقدم لكم 5 من هذه الطرق التي سوف تساعدك على النوم.

1. افصل نفسك

أنا أعلم جيدًا أنّك لا تُريد سماع هذا، ولكن هذا الفيديو الصغير التي تُشاهده على هاتفك الجوال يُمكن أنّ ينتظر للصباح، وأيضًا تصفحك لمواقع التواصل الإجتماعي قبل نومك لن يُزيد لمعلوماتك شيئًا، فوفقًا لبعض الإحصائيات ف 8 من أصل 10 أشخاص يضعون هواتفهم بجوارهم أثناء النوم.

الضوء الأزرق الذي يخرج من هواتفنا يُحفز خلايا المخ للاستيقاظ، تمامًا مثل ضوء الشمس، مما يجعل الهاتف يخدع أدمغتنا ويجعلها تظن أنّنا نهارًا، وبالتالي لن تستطيع النوم.

حاول أنّ تحمي تمنع نفسك من استخدام هاتفك الجوال قبل 30 دقيقة على الأقل من ذهابك إلى النوم، فبهذه الطريقة ستشعر براحة أكثر عند النوم، وتستيقظ وأنت تشعر بحيوية ومستعد تمام الاستعداد لتبدأ يومك بنشاط.

2. لا تتناول الطعام في وقت متأخر من الليل

الرغبة الشديدة التي تأتيك لتناول الآيس كريم في وقت متأخر من الليل ليست شيئًا هينًا وعليك منع نفسك منه ومقاومته من أجل الحصول على نوم جيد.

ليس فقط الآيس كريم فالأطعمة الغنية بالدهون أيضًا تجعل جهازك الهضمي يعمل أثناء نومك مما قد يُصبب لك اضطرابات في النوم، إذا كنت تُريد الحصول على نوم أفضل اجعل وجبتك الأخيرة قبل أنّ تنام بساعتين على الأقل.

3. اجعل وجبتك الأخيرة خفيفة

بالرغم من نصحنا لك بعدم تناول وجبتك الأخيرة قبل النوم بساعتين، فهذا لا يعني أن تتناول وجبة ضخمة قبل أن تنام، فُهناك بعض الأطعمة التي لديها قدرة هائلة على مساعدتك في النوم.

فعلى سبيل المثال فالكزر يساعد على النوم بشكل جيد وذلك لأنّه المصدر الطبيعي الوحيد الذي يحتوي على الميلاتونين، والميلاتونين هو هرمون تفرزه الغدة الصنبورية في المخ عندما تواجه عينك الظلام مما يسبب الإحساس بالنعاس. [1]

الجدير بالذكر أنّ هُناك بعض الأبحاث تُشير إلى أنّ شرب عصير الكرز اللاذع مرتين في اليوم يُمكن أن يساعدك على النوم بشكل أفضل.

الكرز ليس الطعام الوحيد الذي يُساعد على النوم فالموز أيضًا يُعد مصدرًا جيدًا للبوتاسيوم والمغنيسيوم، وكلاهما يُساعدان في استرخاء العضلات؛ لذلك يُنصح بتناول الفاكهة قبل النوم فهذا يُساعدك في الحصول على بعض الراحة.

4. خذ بعض الراحة من توتر اليوم قبل الذهاب إلى السرير

ليس غريبًا معرفة أنّ التوتر يُسبب القلق والأرق. وهذا يعني أنّ أي شيء يُخفف من التوتر سيؤدي تلقائيًا إلى تحسين نومنا ليلًا والحد من الأرق.

جرب التأمل كشكل من أشكال الاسترخاء قبل الذهاب إلى السرير. أو يُمكنك إغلاق ومحاولة الاسترخاء لإخراج دماغك من مشاكل اليوم.

5. استفد من بعض التكنولوجيا

إذا كنت مدمن تكنولوجيا ولا تستطيع الابتعاد عنها، فالخبر السار هُنا، أنّ هناك بعض التكنولوجيات التي تساعدك على النوم.

فعلى سبيل المثال هناك تطبيقات على الهاتف الجوال يُمكن أنّ تساعدك في مراقبة نومك. سترسل إليك هذه التطبيقات إشعارًا عندما يحين وقت النوم. كما أنهم يستخدمون بعض البيانات التي تقوم بإدخالها لتُساعدك على معرفة الوقت اللازم للاستيقاظ لتكون أكثر نشاطًا في الصباح.

يُوجد تطبيقات أخرى تُصدر أصواتًا تُساعدك على النوم مثل صوت المطر، وصوت الغابة والطيور، قد تكون هذه التطبيقات مُفيدة لمن يُفضلون ذلك.

كانت هذه بعض النصائح لمساعدتك على النوم سريعًا وبصورة أفضل، يُمكنك أيضًا الاستفادة من تهيئة الجو المناسب والمريح قبل النوم، وتجنب أخذ قيلولة في النهار إذا كنت تستطيع النوم لمدة 8 ساعات ليلًا، وفي النهاية لا تبخل باخبارنا إذا كنت تقوم ببعض العادات لتحسين نومك في الليل.

المصادر


الأرق النوم سريعًا النوم القضاء على الأرق كيف تنام سريعًا