ثقافة عامة

الهرمونات المسؤولة عن سعادة الإنسان

04 ديسمبر 2018   محمود سامي
الهرمونات المسؤولة عن سعادة الإنسان

يوجد العديد من الهرمونات المسؤولة عن سعادة الإنسان وليس هرمون واحد يُعرف بهرمون السعادة كما يُشاع، وفي هشه المقالة سنقدم إليكم نبذة مختصرة عن الهرمونات الأربعة المسؤولة عن سعادة الإنسان.

الهرمونات المسؤولة عن سعادة الإنسان

أولًا هرمون الـ Endorphins

هو هرمون يتكون من سلسلة عديد الببتيد وهو مادة موجودة في الجهاز العصبي للبشر والحيوانات، ويقوم الجسم بإفراز هذا الهرمون عند الذهاب إلى الچيم أو عند مُمارسة الرياضة.

السبب وراء إفراز هذا الهرمون يرجع في الأساس للتغلب على إحساس الألم التي تُسببه التمرينات الرياضية، وهذا يُفسّر سبب الإحساس بالمُتعة أثناء التمرينات أكثر من الإحساس بالألم.

ممارسة الرياضة ليست الطريقة الوحيدة لجعل الجسم يُفرز هرمون الإندروفينس فالضحك أيضًا يجعل الجسم يُفرز هذا الهرمون، فالإنسان يحتاج إلى مُمارسة الرياضة لمُدة 30 دقيقة يوميًا أو مُشاهدة شيء مُضحك ومُسلي حتى نحصل على جرعتنا اليومين من الإندروفينس.

ثانيًا هرمون Dopamine

في رحلة حياة كل شخص منا يقوم بتحقيق مهام كتيرة سواءً كانت كبيرة أو صغيرة.. هذا الشعور بالإنجاز يتسبب في إفراز هرمون الدوبامين بنِسَب متفاوتة..

كما أنّنا عندما نجد تقدير مقابل اَي عمل قُمنا به في عملنا أو في منزلنا يولد لدينا شعور بالإنجاز والفخر؛ وبالتالي تقوم أجسامنا بإفراز كميات مناسبة من الدوبامين والذي بدوره يقوم بزيادة السعادة لدينا.

وهذا يُفسر تمامًا لماذا لا يكون الكثير من ربات المنزل غير سُعداء بسبب عدم حصولهم على التقدير والعرفان المناسبين جراء المجهودات التي يبذلونها يوميًا في منازلهم.

فنحن بمُجرد أن نذهب إلى عمل جديد أو نقوم بشراء سيارة جديدة أو منزل جديد أو جهاز جديد تقوم أجسامنا بإفراز هرمون الدوبامين أكثر مما يجعلنا نشعر بسعادة أكبر، وهذا يُفسر أيضًا سر سعادة بعض السيدات عندما يذهبن إلى التسوق.

ثالثًا هرمون Serotonin

هرمون السيروتونين هو هرمون يقوم الجسم بإفرازه عندما نتصرف بشكل فيه نفع للآخرين، بمعنى أصح عندما نتخطى أنفسنا ونكون قادرين على العطار للطبيعة وللمجتمع الذي نعيش فيه وللأشخاص من حولنا.

فبمُجرد مشاركة معلومة مفيدة مع الغير أو كتابة منشور مُفيد على الأنترنت أو إحدى مواقع التواصل الاجتماعي أو الإجابة على أحد الأشخاص الذي يسأل على إحدى الجروبات أو إحدى مواقع الأسئلة مثل Quora تقوم أجسامنا بإفراز هرمون السيروتونين وبالتالي نشعر بالسعادة.

رابعًا وأخيرًا هرمون Oxytocin

هذا الهرمون مُرتبط بالأشخاص من حولنا، فعندما نقوم بالتقرب من أشخاص آخرين حولنا مثل أن نحتضن أحد أقربائنا أو أصدقائنا أو حتى مصافحتهم باليد، تقوم أجسامنا بإفراز هذا الهرمون.

وهذا يُفسر سبب شعور الأطفال بمزاج أفضل عندما نقوم بحمله واحتضانه، فبمجرد فعلنا هذا نزوده بهذا الهرمون مما نجعله يشعر بالسعادة مرة أخرى.

إذا لاحظنا من أسبب إفراز الجسم لهذه الهرمونات فسنجدها أنّها أشياء بسيطة جدًا، فمن الضروري علينا ممارسة الرياضة يوميًا ونحقق بعض الإنجازات حتى لو كانت إنجازات بسيطة مثل ترتيب غرفتك أو شيء من هذا القبيل، ونكون مُفيدين لغيرنا، ونتقرب من أصدقائنا وأهلنا لكي نأخذ كفايتنا من جميع هذه الهرمونات. 

عندما نفعل هذه الأشياء البسيطة سنكون أكثر سعادة وسوف نستطيع التعامل مع التحديات الأكثر قوة ونتحمل صعوبة الأشياء التي نواجهها في حياتنا.


هرمونات السعادة هرمون السعادة