بحث


كيف تستطيع التعلم بشكل أفضل

معظم الشباب في هذه الأيام يتمنى ويحلم بالنجاح والالتحاق بمهنة توفر له مستقبل أفضل، ولكن غالبًا ما يكون هؤلاء الشباب مهملون في دراستهم وتنميتهم لنفسهم.

فيما يؤكد العديد من الأشخاص الناجحين أنّ فترة التّعَّلم هي أهم فترة في عمر الإنسان، لذلك ينصحون الجميع بجعل هذه الفرصة مثمرة ويستغلونها أفضل استغلال.

على سبيل المثال لاعب كرة القدم البرازيلي بيليه الذي يُعد واحدًا من أفضل لاعبين كرة القدم عبر التاريخ يقول أنّ "النجاح لن يأتي عن طريق الصدفة، بل يتطلب العمل الشاق والمثابرة والتعلم والدراسة والتضحية والأهم من ذلك كله، حب ما تقوم به أو تَعَّلم ما تحب أنّ تقوم به".

والغالبية العظمى من المشاهير يدركون جيدًا هذه الحقيقة وهم يفعلون بعض العادات اليومية لتساعدهم على تحقيق أهدافهم.

فمنذ فترة طويلة، ذكر نيلسون مانديلا أنّ: "التعليم هو السلاح الأقوى الذي يمكنك استخدامه لتغيير العالم".

لذلك، في هذه المقالة، سوف نستعرض لكم نصائح مقدمة من الأشخاص المشاهير والناجحين حتى تستطيع الدراسة بشكلٍ أفضل عن طريق اتباع روتين يومي يزيد من احتمالات النجاح.

أولًا الاستيقاظ مبكرًا

من الأشياء المهمة جدًا الاستيقاظ مبكرًا حتى في يوم أجازتك، فالاستيقاظ مبكرًا يمنحك الوقت الكافي للتخطيط ليومك، وتحديد أهدافك على المدى القصير وجدولة الأنشطة الخاصة بك، وأيضًا الاستيقاظ مبكرًا سوف يعمل على الإستفادة أكثر من المعلومات التي تتلقاها لأنّ الاستيقاظ مبكرًا يعمل على جعل الدماغ نشيطة وبالتالي تعمل بشكل أفضل.

وقد قال العديد من الأشخاص الناجحين أنّهم من هواة الاستيقاظ مبكرًا، وأبرز هؤلاء الأشخاص هم الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك، مؤسس الفيسبوك مارك زوكربيرج والرئيس التنفيذي لشركة زيروكس أورسولا بيرنز.

كل هؤلاء الناس يعرفون أنّ الاستغلال الأمثل لليوم لفعل الواجبات الهامة تبدأ بالاستيقاظ مبكرًا، وكما قال تيم كوك مرة: "حتى يُمكنك أنّ تفعل أشياء كثيرة وكبيرة، يجب عليك أنّ تحدد وقت لكل شيء".

ثانيًا القراءة كثيرًا

ثانيًا القراءة كثيرًا

القراءة هي جوهر عملية التَعَّلم وبعض الأشخاص الناجحين يقولون أنّ القراءة هي أساس تحقيق انجازاتهم المهنية مثل الملياردير "وارن بافيت" خلال استضافته في برنامج تليفزيوني تقدمه المذيعة العالمية "أوبرا"، وأيضًا رجل الأعمال "إلون موسك" هو بعض أولئك الذين يؤمنون بقوة الأعمال المكتوبة.

ويقول "بافيت" أنّه كان يقرأ ما يقرب من 600 صفحة يوميًا في المراحل الأولى من حياته المهنية، في حين يقول "المسك" أنّه تعلم حرفيا كيفية بناء الصواريخ من الكتب، وبالتالي فالقراءة هي شيء أساسي لجميع الطلاب والمعلمين وشباب الأعمال.

ثالثًا اعمل لدوام اضافي

انها حقيقة معروفة على نطاق واسع أن مارك كوبي، صاحب دالاس مافريكس، لم يذهب في عطلة خلال السنوات السبع الأولى من عمله الخاص، وفي الوقت نفسه، عملت الرئيس التنفيذي لشركة ياهو ماريسا ماير ثلاثة أضعاف ساعات عملها الأسبوعية بينما كانت عضوًا في فريق عمل جوجل، هؤلاء الناس يعرفون أنّه لا يمكن للخبرة والموهبة أنّ تحل محل العمل الشاق.

مايكل جوردان، أفضل لاعب كرة سلة في التاريخ، كان يعرف هذا جيدًا لأنّه كان يقفز الآلاف من القفزات أسبوعيًا حتى في الأوقات الفاصلة بين المباريات.

اقتباسه الشهير يصف بدقة مبدأ العمل الشاق، حيث يقول: "العقبات لا يجب أن تمنعك من العمل، إذا قمت بالبدء في العمل، لا تستدير وتتخلي عنه، تَعَّرف على كيفية تسلق جدار عملك".

رابعًا قم بعمل بعض التمارين الرياضية بانتظام

واحدة من العبارات اللاتينية الأكثر شعبية هي "العقل السليم في الجسم السليم" ولكي نكون أكثر دقة فالتمرينات الرياضية تُعطي الناس القوة البدنية والعقلية للتعامل مع التحديات الصعبة، ويجب أنّ يعرف الشباب هذا جيدًا.

فالعديد من المشاهير يحرصون على إجراء تمارين يومية منتظمة، كما أنّهم يفعلون جميع أنواع التمارين الرياضية من أجل البقاء في صحة جيدة، مثل اليوجا، والسباحة، والركض، وتدريب القلب (الكارديو) ورفع الأثقال.

وبصفة عامة فلياقة الجسم البدنية هي شرط أساسي للنجاح المهني وأيضًا للتعلم بشكل أفضل، وهذا هو السبب الرئيسي الذي يجعلك تمارس التمارين الرياضية بانتظام.

خامسًا تعلم بشكل تدريجي

بعض الناس يريدون تعلم كل شيء مرة واحدة فهم يتبعون نهج كل شيء أو لا شيء بدلًا من التعلم بشكل تدريجي يسمح لهم استقبال المعلومات بشكل أفضل.

على سبيل المثال الكاتب "همنغواي" كان يكتب لبضع ساعات في الصباح ثم يتوقف ليعطي المساحة للأفكار لكي تذدهر داخل رأسه حتى اليوم التالي على الجانب الآخر، كان "توين" و"الملك" يحددان الحد الأدنى لعدد الصفحات التي يجب أن يكتبوها كل يوم، الجدير بالذكر أنّ ذلك منعهم من التكاسل لاستكمال كتاباتهم في اليوم التالي.

الشيء الأكثر أهمية في هذا النموذج هو إجبار نفسك على البدء مرة أخرى بعد التوقف وأنّ لا تمل من التعلم، تماما مثل توين كان يقول: "سر المضي قدما هو البدء".

الخلاصة

النجاح لا يأتي بسهولة، بل هو نتاج التفاني والموهبة والعمل الجاد والكثير من التعلم وجميع المشاهير في العالم يؤكدون ذلك بلا استثناء.

ومن خلال التعلم، يمكنك اكتساب المعرفة القيمة وأيضًا خلق هذه العادة للعمل باستمرار، هذه هي الشروط الأساسية للنجاح، لذلك عليك أنّ تبذل قصارى جهدك في الدراسة والمعرفة.



مقالات قد تُعجبك

نصائح للتعلم التعلم الدراسة كيف تتعلم كيف تدرس
تعليق عن طريق الفيس بوك