شخصيات فنية

من هي آيشواريا راي

من هي آيشواريا راي، السيرة الذاتية لآيشواريا راي، نبذة عن آيشواريا راي، ما لاتعرفه عن آيشواريا راي

من هي آيشواريا راي

تُعتبر آيشواريا راي من أبرز جميلات السينما في الهند والعالم، فهي تتميز بالجمال الفاتن والساحر، ومنذ ظهورها وهي ناجحة في أنّ تتربع على عرش نجمات السينما الهندية، ليس هذا فقط بل كان جمالها أمرًا لافتًا للنظر فهي ملكة جمال الهند واستطاعت أنّ تصنع لنفسها مكانة مُميزة بين أشهر مُمثلات العالم، ويُلقبها الكثيريين بلقب صاحبة أجمل عيون في العالم.

معلومات آيشواريا راي الشخصية

الاسم بالكامل

آيشواريا راي

الوظيفة

ممثلة عارضة أزياء

الجنسية

هندية

تاريخ الميلاد

1 نوفمبر عام 1973

البرج

العقرب

حياتها الشخصية

ولدت آيشواريا راي في وسط عائلة راقية في الهند فوالدها يعمل كبيولوجي ووالدتها تعمل كتابة، ولها شقيق يعمل مُهندس في البحرية، وفي نهاية السبعينات استقرت عائلتها في مدينة مومباي الهندية.

كانت آيشواريا طفلة متفوقة في الدراسة حيث حصلت على مجموع 90% في امتحانتها في الثانوية العامة، وعندما وصلت لسن المراهقة كانت تتابع دراستها للموسيقى والرقص الكلاسيكي طيلة 5 سنوات كاملة في حين أنّ مادتها المفضلة كانت علم الحيوانات؛ لذلك كانت تُريد أنّ تبدأ حياتها المهنية كطبيبة قبل أنّ تُغير وجهتها تمامًا وتلتحق بعالم الفن والتمثيل، وفي نفس الوقت كانت تتابع دراستها في كلية الهندسة قبل أنّ تغادرها بسبب اشتغالها كعارضة أزياء.

بداية دخولها الفن

وفي عام 1991 ازدادت شهرتها بعد ظهورها في إعلان شركة المشروبات الغازية الشهيرة "بيبسي" بجانب أميرخان وماهيما شوبري، واشتُهرت بجملتها القصيرة "مرحبًا أنا سنجارا"، وفي سنة 1994 شاركت في مسابقة ملكة جمال الهند وقد حصلت على المركز الأول في المسابقة لتفوز بعدها بلقب ملكة جمال العالم، ولتصبح بعد ذلك عارضة أزياء ناجحة قبل أنّ تتحول إلى ممثلة.

تستطيع آيشواريا راي التحدث بالعديد من اللغات منها الهندية، الإنجليزية، والعديد من اللغات الأخرى، كما أنّها شاركت في العديد من الأدوار وتحدثت بلغات مُختلفة.

وكانت آيشواريا قد شاركت في أول عمل لها سنة 1997 وذلك في فيلم "إيريفار" وقد لقي الفيلم نجاحًا كبيرًا حيث توج بالعديد من الجوائز، وقد زادت شهرتها بعد مشاركتها في الفيلم الكوميدي الرومانسي "جيانز" حيث جسدت شخصية مادهوميتا، الفتاة الشابة التي تتخلى عن حلمها لترافق والدتها إلى الولايات المتحدة من أجل البحث عن علاج لها، واستطاعت من خلال هذا الفيلم عرض مهارتها في الرقص.

على الرغم من نجاحها في بداياتها إلا أنّها عانت من إخفاق كبير في سنة 1999 بعد لعبها دور البطولة في فيلم " آي أب لوت شالن" الذي لم يتلقى نجاحًا كبيرًا وواجه العديد من الانتقادات السلبية.

شهرتها الواسعة

شاركت بعد ذلك في الفيلم الرومانسي "ديل دي شاك سانام" في عام 1999 ولقى هذا الفيلم نجاحًا كبيرًا وبسببه لاقت شهرة واسعة، وأصبحت راي بسببه مشهورة بحسها الفكاهي وليس جمالها فقط، وصنعت لنفسها مكانة مميزة من خلال جمالها وموهبتها في التمثيل، وشاركت عام 2000  في فيلم جوش والذي لقي نجاحا تجاريا كبيرا وذلك بعائدات بلغت 744.600.000 روبية.

وقد ضربت راي موعدًا مع النجاح والوصول إلى العالمية بعد مشاركتها في بطولة فيلم "ديفداس" بجانب نجم التمثيل شاه روخان الذي حقق نجاحًا هائلًا داخل الهند وخارجها وفاز بالعديد من الألقاب والجوائز، ولم يتوقف نجاح هذا الفيلم داخل الهند فقط بل امتد نجاحه لجميع أنحاء العالم حيث ترشح لجائزة الأوسكار سنة 2002.

حياتها العاطفية

كانت راي على علاقة بالممثل الهندي الشهير سلمان خان استمرت هذه العلاقة لمدة 3 سنوات بعد اتهامها له بأنّه كان يُعنفها جسديًا بالرغم من نفيه لهذه الإتهامات، بعدها ارتبطت بفيفيك أوبروا لمدة 3 سنوات ثم تركته من أجل أبهشيك باتشان الذي تزوجته في 20 أبريل 2007، وفي عام 2011 كانت آيشواريا قد وضعت أول مولودة لها في مستشفى خاص بالهند.


آيشواريا راي