الصحة العامة

الأدوية المسموحة والغير مسموحة أثناء الصيام

الأدوية المسموحة والغير مسموحة أثناء الصيام

يسمح الأطباء خلال شهر رمضان باستعمال العديد من الأدوية، حتى تلك التي يمكن تناولها عبر الفم دون أن تؤدي إلى إفساد الصوم، وعلى عكس ذلك، قد تكون بعض أنواع الحقن والأدوية التي لا تؤخذ عبر الفم مفطرة.

وإليكم اللائحة الكاملة التي تم اعتمادها من طرف مؤسسة الحسن الثاني للأبحاث العلمية الطبية عن رمضان - وهي مؤسسة علمية مغربية رسمية - لأنواع الأدوية الممنوعة والمسموحة حسب طريقة استخدامها:

الأدوية التي لا تؤدي إلى الإفطار

  1. قطرات العيون والأذن والأنف
  2. الحقن العضلية والوريدية والجلدية (الانسولين مثلا) والمفصلية لدواعي علاجية أو تشخيصية
  3. البويضات والمنظفات المهبلية
  4. الكريمات والمراهم والمواد الهلامية والباتشات
  5. النتروجليسرين تحت اللسان الخاصة بأمراض القلب والذبحة الصدرية
  6. منظفات وبخاخات الفم، تنظيف الأسنان، مختلف عمليات طب الأسنان (مع عدم بلع المواد المستعملة)
  7. موسعات القصبات الهوائية الخاصة بالربو والالتهابات الشعبية المزمنة
  8. التحاميل والحقن الشرجية
  9. غسيل الكلى بكل أشكالها
  10. جميع الفحوصات الاستكشافية بالمنظار أو القسطرة حتى مع استعمال مواد وسائط التباين (contrast products)

الأدوية المفطرة في رمضان

  • الأكل والشرب والتدخين والمعاشرة الزوجية
  • جميع الأدوية التي تأخذ عبر الفم والتي يتم بلعها
  • جميع الحقن التي تحتوى على عناصر مغذية (السيرومات مثلا)

أدوية صيام رمضان