أمومة

نصائح للأمهات الحوامل للمرة الأولى

نصائح للأمهات الحوامل للمرة الأولى

أنتِ حامل: من منا لا تحلم بأن تكون أماً فى يوم من الأيام ؟ حقاً انه حلم كل فتاه ولكن هل هو بالحلم السهل؟ بالطبع لا وإلا فلماذا الجنة تحت أقدام الأمهات، هل فكرتى كيف تحملت أمهاتنا مشقة الحمل والولادة؟؟

أمور كثيرة يجب أن تعرفيها أيتها الأم الجديدة من أجل صحتك وصحة طفلك .. سوف نبدأ بسردها معاً فى هذا المقال.

كيف استقبلتى خبر الحمل وكيف تعاملتى مع حملك؟

من أجمل اللحظات فى حياة كل فتاة حديثة الزواج أو حتى ليست بحديثة ولكن تأخر حملها هو استقبالها لخبر الحمل، فبإمكانك جعل هذا اليوم مميز جدا فى حياتك بأن تجعليها مفاجأة جميلة لزوجك وذلك بتزيين منزلك وارتداء ملابس طبع عليها عبارات وصور تدل على الحمل، بالطبع سيكون يوم رائع وسبب لكسر الروتين اليومى ولكن هناك أمور عليكى مراعاتها فى شهور الحمل وخاصة الأولى منها مثل:

  • الحصول على قسط من الراحة وعدم إجهاد نفسك فى أمور المنزل.
  • الامتناع عن التدخين والمأكولات الجاهزة التى تحتوى على مواد حافظة.
  • التمهل فى صعود الدرج وممارسة الرياضة.
  • أكثرى من الأطعمة المفيدة الغنية بالحديد والفيتامينات.
  • القراءة كثيراً عن الحمل.
  • لا تتناولى أى دواء إلا بأمر طبيبتك.

متابعة نمو طفلك

من أجمل اللحظات التى ستمرين بها أثناء حملك هو يوم زيارة الطبيبة ومشاهدتك لطفلك من خلال جهاز السونار وهو يكبر كل زيارة عن سابقتها، إنه أمر مهم للغاية لمتابعة النمو الطبيعى للطفل والماء من حوله وكذلك الأطباء يكتشفون من خلال جهاز السونار وجود أى تشوه خلقى بالطفل فهو أمر مهم للغاية للإطمئنان على وضع جنينك.

صحتك أثناء الحمل

يجب عليكِ الاهتمام جيداً بصحتك أثناء الحمل فالإهتمام بالتغذية الجيدة يقلل من خطر حدوث تشوهات خلقية بالجنين، كما يجب عليكى مراعاة الآتى:

  • يجب على الطبيبة إعطائك حمض الفوليك فى شكل أقراص فى خلال الشهور الثلاثة الأولى لوقاية الطفل من تشوهات الجهاز العصبى.
  • يجب عليكى تناول البقوليات والأطعمة الغنية بالحديد والفيتامينات والأسماك والخضار والفاكهة .
  • الكالسيوم أيضا مفيد جداً لصحة الحامل حيث يمتص الجنين الكالسيوم اللازم لنموه من جسم الأم لذا يجب تعويضه وتناول كل ما هو غنى بالكالسيوم.
  • لا تكثرى من تناول الطعام أثناء حملك تجنباً للسمنة فقط ركزى على كل ما هو مفيد مما ذكر سابقاً وابتعدى عن الدهون بقدر الإمكان وقللى من النشويات.
  • قللى من تناول الشاى والقهوة والمشروبات الغازية لاتمنعيها فقط قلليها حتى لا يرتفع معدل نبض الجنين.

الرضاعة الطبيعية

من المعروف والمثبت علميًا أن الرضاعة الطبيعية تقى الأم من سرطان الثدى، فضلا عن أنها من أمتع اللحظات وأجملها بين الأم وطفلها، ولكن هناك أمور يجب معرفتها:

  • لتجنب آلام الرضاعة وتشققات الحلمة أطلبى من طبيبتك الكريم الخاص بذلك وابدئى فى استخدامه فى شهور الحمل الأخيرة فآلام الرضاعة بالطبع من الأمور الصعبة فى البداية.
  • يجب عليكِ البدء فى إرضاع طفلك بعد الولادة مباشرة فهناك حليب بالطبع هو قليل ولكنه مركز جدًا وغنى ويشبع طفلك ويكون لونه أصفر فى البداية، وكلما أرضعتى طفلك أكثر كلما زاد إنتاج الحليب، وبعد مرور يومين إلى أربعة أيام سوف يمتلئ ثدييك وهذا دليل على مجئ اللبن اللزم لإرضاع طفلك، وكلما أرضعتى طفلك مرات أكثر كلما زاد إفراز اللبن ولكن عليكى تنظيم الرضاعة فليس كل بكاء سببه الجوع.

رشاقتك بعد الولادة

من الأمور المزعجة بالنسبة للأم الجديدة هى التغيرات التى تتطرأ على جسمها بسبب الحمل والولادة، لذلك يجب عليها استعادة شكل جسمها السابق بعد الولادة عن طريق:

  • تخصيص بعض الوقت للرياضة. 
  • وتنظيم الطعام من خلال اتباع نظام غذائى جيد.
  • كذلك فالرضاعة الطبيعية تساعد على خسارة عدد من السعرات الحرارية يوميا.
  • وأخيرا النوم المنتظم فهو يساعد الجسم على القيام بوظائفه بشكل طبيعى، ولنتذكر دائماً أن الجنة تحت أقدام الأمهات.

الحمل الحمل والولادة المرأة الحامل حامل لأول مرة