أمراض وعلاجات

أسباب العقم عند النساء

أسباب العقم عند النساء

العقم عند النساء يعدّ العقم من أكثر المشكلات المؤرقة لدى النِّساء ومن الهواجس التي تُصيب المرأة إزاء شعورها بالرّغبة في إنجاب طفل، ولكن مع التّقدم الهائل في الطب الحديث أصبح من السهل معالجة هذه المشكلة، والتّغلب عليها وتحقيق حلم كل سيدة بإنجاب طفل لها، ولذلك على كل واحدة أن تعرِف الأسباب المؤدية للعقم وأعراضه، وهذا ماسنتحدّث عنه في مقالنا هذا.

الأسباب المؤدية للعقم عند النساء

الأسباب التي تتعلق بالمهبل

  • انسداد فتحة الفرج نتيجة سُمك غشاء البكارة وعدم القدرة على افتضاضه بالعضو الذّكري أثناء الاقتران الجنسي، ويمكن علاج هذا التشوه من خلال العمل الجراحي.
  • عدم التَّمكن من إقامة العلاقة الجنسية بسبب تضيُّق فتحة المهبل، ويمكن توسيعه من خلال إجراء عمليّة جراحية تجميليّة له.
  • المعاناة من التهابات مزمنة في الغشاء المخاطي للمهبل يمنع من المعاشرة الجنسيّة، ويمكن علاج الالتهابات بوساطة أدوية تؤخذ تحت إشراف طبيب مختص.
  • المعاناة من بطانة الرحم المُهاجرة، وهي عبارة عن تشوه خلقيّ يحدث في المرحلة الجنينة، حيث يتكون من بطانة الرحم في غير مكانة، وهذا التشوه يمنع من ثبات الحمل ويؤدي إلى الإجهاض في معظم الحالات.
  • وجود رحم على شكل قرنين، والذي يسمّى بالرحم ذي القرنين، وهو عبارة عن تشوه خلقي في أثناء تكوُّن الجنين، فيكون سقف الرحم منحنيًا إلى الأسفل، ويأخذ شكل القرنين، وفي معظم الحالات اللواتي يملكن هذا الرحم يجهضن.
  • وجود حاجز في تجويف البطن يتكون في المرحلة الجنينة، ولكن يمكن معالجة هذا التشوه الخلقي من خلال العمل الجراحي، وبالتّالي القدرة على الحمل بعد الجراحة.
  • تشكّل التصاقات في الرحم، وذلك نتيجة عملية تنظيف للغشاء المبطن للرحم بعد التعرض للإجهاض، أو نتيجة استئصال ورم ليفي سابق في جداره، ويمكن علاج هذه الالتصاقات من خلال عمليّة جراحية بالمنظار، ووصف بعض الأدوية وهرمون الإستروجين بعد إجراء الجراحة لفترة يحدِّدها الطبيب المعالج.
  • المعاناة من وجود زوائد لحمية في الغشاء المبطن للرحم يمنع انغراس البويضة الملقحة، ويتم الكشف عن هذه الحالة من خلال التصوير الملون للرحم، ويمكن علاجها بسهولة من خلال إجراء عملية جراحيّة بالمنظار.
  • وجود التهابات في بطانة الرحم تؤدي إلى تيبّسه، ومن الممكن علاجها بمنظار الرحم.

المعاناة من تضخم الرحم، والذي من أبرز أعراضه الآلام الحادة في أسفل البطن أثناء الدورة الشهرية، وهذه الحالة من الصَّعب علاجها إلا أنّ العلاجات الهرمونية قد تكون مفيدةً في بعض الحالات.

 أسباب تتعلق بعنق الرحم:

  • المعاناة من انسداد عنق الرحم، وهو عبارة عن تشوّه خلقي نادر الحدوث.
  • تعرّض الغشاء المخاطي للعنق الرحم لعمل جراحي، مثل: استئصال ورم ليفي سابق، أو العلاج بالليزر، أو الكي الجائر له.
  • كثافة مخاطية في عنق الرّحم بحيث تمنع من مرور الحيوانات المنوية عبره.
  • فرز بطانة عنق الرحم لمواد مضادة للحيوانات المنوية، فتعمل على قتلها أثناء مرورها عبره.
  • المعاناة من انسداد في إحدى قناتي فالوب أو في كلتاهما، وهو عبارة عن تشوه خلقي يتكون في المرحلة الجنينة.
  • المعاناة من التهابات مزمنة في جدار قناتي فالوب، مما يؤدي إلى التصاقهما، وبالتالي منع مرور الحيوانات المنوية إلى القناتين، حيث تنتظر البويضة هناك لتخصيبها من الحيوانات المنوية.
  • المعاناة من التهابات حادة داخل تجويف القناتين التي تؤدي إلى انسدادهما.
  • المعاناة من التهابات حوضية مزمنة تؤثر على عمل المبايض، وتؤثر على قناتي فالوب.
  • الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسيًا مثل السيلان او الكلاميديا.
  • التصاق جدار القناتين نتيجة عمل جراحي عند التعرض لحالة حمل خارج الرحم.
  • المعاناة من قصر قناتي فالوب بحيث لا يتجاوز طولهما 4 سم.
  • المعاناة من التهاب الزائدة الدودية يؤثر بشكل مباشر على القناتين.

النساء أسباب العقم العقم عند النساء