تخسيس وفقدان الوزن

أسباب توقف نزول الوزن

أسباب توقف نزول الوزن

السمنة المفرطة أصل الداء للعديد من الأمراض الخطيرة التي قد تصيب الإنسان، والتي قد تؤدي في بعص منها إلى الوفاة، كالتعرض للجلطات الدموية والإصابة بالسكتة القلبية أو الدماغية، كما أن السمنة المفرطة تشوه أناقة ومظهر الشخص الخارجي، وذلك ما يجعل الشخص يصاب بضائقة نفسية وحزن واكتئاب لعدم رضاه على مظهره، وعدم ثقته في نفسه أمام الناس، وخصوصًا عند اتباع حمية غذائية وعدم خسارة الوزن، مما يسبب ذلك خيبة أمل كبيرة وفقدان تام بالثقة بالنفس، سنتداول في موضوعنا اليوم أسباب عدم خسارة الوزن، وسنعرج فيه على مخاطر السمنة المفرطة.

أولًا مخاطر السمنة المفرطة

  •  ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة القلبية وتصلب انسداد الشرايين.
  •  المعاناة من النهجان وصعوبة وضيق شديدين في التنفس، تسرع في معدل نبضات القلب عند القيام بأبسط مجهود.
  •  التعرض لخطر الإصابة بداء السكري بأنواعه المختلفة.
  •  الإصابة بارتفاع ضغط الدم، وذلك نتيجة ارتفاع مستوى هرمون الأنسولين في الدم.
  •  الإصابة بالدوالي وهو عبارة عن انتفاخات في الأوردة يرافق ذلك ألما حادًا والتهابات.
  •  الضغط على العظام والمفاصل والأعصاب، والتعرض للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتيزمي أو الرماتيدي، والإصابة بتهتك الديسك والإنزلاق الغضروفي في الضهر.
  •   الشعور بصداع حاد نتيجة نقص في نقص الهيموغلوبين في الدم.
  • التعرض للإصابة بالتهابات المرارة وتشكل حصوات فيها.

أسباب عدم خسارة الوزن

  • عدم شرب كميات كافية من المياه يوميًا، حيث ينصح المصابين بالسمنة بشرب ما لا يقل عن ثمانية أكواب يوميًا، لأن الماء يعمل على طرد السموم من الجسم، ويساعد على تخفيف الدهون المتراكمة فيه.
  • عدم إتباع نظام غذائي صحي، وذلك بتناول الأطعمة المرتفعة في سعراتها الحرارية والمنخفضة في قيمتها الغذائية، كتناول الأطعمة الجاهزة والمنتجات الحيوانية المشبعة بالدهون الضارة، وعدم تناول الخضروات والفواكة يوميًا بقدر كافي.
  • الكسل وقلة الحركة من الأسباب الرئيسية لزيادة الوزن أو ثباته وعدم خسارته، وذلك لعدم حرق السعرات الحرارية الفائضة عن حاجة الجسم.
  • عدم تناول الكمية الكافية من الألياف الغذائية يوميًا، وذلك بما يقارب 20 منها بشكل يومي، حيث تعمل على تسريع حركة الأمعاء وتحسين العملية الهضمية، وتخفض من مستوى الكليسترول السيئ في الدم وتخفف من كمية الدهون في الجسم.
  • عدم النوم لساعات كافية يوميًا بما لا يقل عن سبع ساعات، فقلة النوم تزيد من مستوى هرمون الكرتيزون الذي يزيد من تراكم الدهون في الجسم.
  •  فقدان قوة الإرادة التي تمكن الشخص من المثابرة على الالتزام بالحمية الغذائية الصحية، والمداومة على أداء التمارين الرياضية اليومية دون كلل أو ملل.
  •  العامل الوراثي له تأثير كبير في حالات السمنة أو النحافة وثبات الوزن، فالأشخاص الذين لهم تاريخ عائلي مع السمنة المفرطة هم أقل تجاوبًا بطبيعة الحال مع الأشخاص الذين لهم تاريخ عائلي مع النحافة المفرطة، وذلك ما يقد يؤدي إلى ثبات الوزن ومقاومة الجسم للحمية الغذائية، إلا أن الثقة بالنفس والإصرار والمثابرة على إتباع الحمية والاستمرار بأداء التمارين تجعل النجاح في فقدان الوزن المطلوب حتمي.

الوزن توقف نزول الوزن أسباب توقف نزول الوزن