تنمية ذاتية

كيف تتعلم فن الكلام؟

كيف تتعلم فن الكلام؟

الكلام اللبق وفن التحدث وحسن الأدب والأسلوب الراقي والقدرة على الإقناع والإمتاع في آن واحد من أكثر الأمور المؤثرة في علاقتنا مع جميع الناس سواء كانت في حياتنا الأسرية أو الزوجية أو الاجتماعية أو العملية أو العلمية، فإن كنت تريد أن تتعلم فن الكلام وأن تبني علاقات مع الآخرين مبنية على الحب والتقدير والاحترام فتابع معنا سنسدي إليك العديد من النصائح ونبين لك العديد من القواعد الهامة في علم النفس لتصل إلى ماتريد بكل يسر وسهولة.

تعلم فن الكلام

ألقي التحية المناسبة قبل التحدث

حين ترى كل شخص تود أن تبني معه أي علاقة اجتماعية تريد، وعلى جميع جيرانك ومن تعرفهم والأشخاص ممن حولك الذين تراهم دائمًا ولا تعرفهم، فهذا له أثر كبير في حب وتقبل الناس لك.

ابتسم

كن مبتسم دائمًا ومتفائل، والتقي بالناس بوجه بشوش، واجعل تحيتك مقرونة بابتسامة مشرقة غير مصطنعة، هذه الأمور تجعلك تتغلغل في قلوب الآخرين بسرعة وتكسب محبتهم.

تكلم بأسلوب راقي

تكلم بأسلوب راقي ولبق في الكلام، واختر المفردات الرزينة، تقيد بالآداب العامة مع الأشخاص الذين تتعرفهم إليهم حديثًا، ولا تكن فظًا ولا جامدًا وكن لين سهل المعاملة.

لكل مقام مقال

لكل مقام مقال كما يقال، فاختر الموضوع والكلام المناسب في الوقت المناسب، فلو رأيت شخص متفائل فزد من تفائله وتكلم بخفة ودعابة ومزاح متوسط أي من غير مبالغة ولا جمود، وإذا رأيت شخص مكتئب حزين فهون عليه بكلمات رقيقة وعذبة وحسن من مزاجه ببعض الدعم النفسي وزيادة التفاؤل ولا تكثر من المزاح والضحك كثيرًا، بل امزح معه بلطف ورزانة، وإذا رأيت مكلومًا أو مريضًا أو أحد حزين حزنًا شديدًا على فقيد له أو على أمر جلل، فكن مواسيًا له مطيبًا لخاطره بأرق وأعذب الكلمات وابتعد عن الكلام الإنشائي وتكلم كلامًا سهلًا رقيقًا طيبًا تقوي به منعزيمته وتدعم بها نفسيته وتحسن بها مزاجه، سيكون لهذه الأمور أثر كبير جدًا في قلب الآخر.

لا تمدح نفسك

احرص على عدم مدح نفسك كثيرًا أمام الآخرين، ولا تكثر من الكلام عن نفسك، واسأل الناس عن أحوالهم واطمئن عليهم خصوصًا على الذين تحبهم، سيجعل لك الإهتمام بأحوال من حولك مكانة كبيرة في قلوبهم.

كن ظريفًا

كن ظريفًا خفيف الظل، لا مائعًا ولا جامدًا، وكن مبتسم عندما تتكلم، وحاول أن تتمتع بروح الدعابة والمزاح الظريف الخفيف، ستجعل هذه الأمور منك شخصًا مرغوبًا في المجالس واللقاءات الإجتماعية ولمات الأصدقاء والأقران والزملاء.

الثقة بالنفس

كن واثقًا من نفسك بشكل كبير، وتكلم بطلاقة دون تردد أو تلعثم في الحديث أو إبداء أي توتر وارتباك، فلذلك أثر تقديري كبير في نفوس الآخرين، فالناس بطبعهم يجلون ويحترمون الشخص الواثق من نفسه وقوي الشخصية والمحترم والنشيط والناجح.

فعل الخير

افعل الخير وقدم المساعدة للآخرين وهم في أمس الحاجة إليها دون أن تنتظر المقابل، سيكون لذلك أثر عظيم جدًا لا يمحى أثره أبدًا في قلوب من كنت لهم خير معين، سيحبونك للأبد، فإذا أكرمت الكريم ملكته كما يقال، حتى وإن أكرمت اللئيم بأحلك ظروفه ستتملك قلبه حقًا وإن كان يبدي لك كرهًا في السابق، تلك طبيعة البشر.

لا تنتقد أحد

لا تنتقد الناس بشدة حتى وإن اعتقدت أن فعلهم خاطئ أو مشين بل حاول أن تعرف جميع أحوالهم وظروفهم ثم تضع نفسك مكانهم، لربما إن اضطررت ستفعل أسوأ مما فعلوا بكثير، خصوصًا إذا تعرض الإنسان لضائقة مالية شديدة وكان أحد أفراد أسرته مريضًا أو كان مديونًا ويتعرض لضغوط شديدة من قبل المدينين.

لا تكن حادًا

لا تكن حادًا في المناقشة ولا ترفع صوتك وحافظ دائمًا على هدوئك مهما احتدم النقاش، وعند إبدائك لرأي مخالف لأحدهم إبدء كلامك بإيجابية ومديح، ثم أدخل من هذا الباب بإظهار وجهة نظرك، سيتقبل كلامك ووجهة نظرك الجميع مهما كان يخالف ذلك أفكارهم وأرائهم.

تجنب إثارة المشاكل

لا تثير المشاكل مع الآخرين، وإن أخطأ احدهم في حقك فحافظ على هدوئك ولا تغضب كي لا تتصرف بشكل خاطئ فستتزيد من حدة المشكلة وتوقد نار الغضب والكره عند الطرف المقابل، كن حليمًا وحل المشاكل بقدر من الحلم والحكمة.


الكلام فن الكلام التحدث