حيل حياتية

كيفية زيادة الطاقة الإيجابية بمنزلك؟

كيفية زيادة الطاقة الإيجابية بمنزلك؟

إليكِ اهم الأفكار المنزلية لتزيدي من الطاقة الايجابية بالمنزل حيث يعتبر المنزل هو المكان الذي يقضي فيه الفرد أغلب وقته على مدار اليوم، والمنزل هو المكان الوحيد الذي يمثل الراحة للفرد بعد عناء يوم طويل في العمل أو في اليوم الدراسي فيعود إلى منزله بعد انتهاء الدوام لينعم بالراحة الجسدية والنفسية، لذلك على كل ربه أسرة أن تعمل جاهدة لتجعل من منزلها مكان أكثر راحة وسعادة ولا تكتفي بالأعمال اليدوية، بحيث يعطي لأفراد الأسرة الدفء والطاقة الإيجابية التي تسمح لهم باستعادة نشاطهم الجسمي والذهني ليستطيعوا إكمال اليوم التالي بصحة جيدة.

في هذا المقال نسلط الضوء على الأمور التي يجب اتباعها لتجعلي من منزلك مكان يبعث على السعادة والراحة، لذلك إليكِ خمس نصائح لتغيير البيئة الخاصة بمنزلك والتي من شأنها تعزيز سعادة أسرتك داخل المنزل دون يذل مجهود شاق في الأعمال اليدوية.

زيادة الطاقة الإيجابية بمنزلك

أولا: أحضري الطبيعة إلى منزلك

لقد أكد أطباء علم النفس على أهمية الطبيعة في خفض مستويات القلق والتوتر والإجهاد التي من شأنها أن تتعارض مع الشعور بالسعادة والراحة، إليكِ النصيحة الذهبية لمنزل ملئ بالطاقة الإيجابية، أفتحي النوافذ أسمحي لأشعه الشمس وللهواء النقي بدخول منزلك، أحضري النباتات الخضراء والزهور الملونة وأعتني بها فبمجرد النظر إليها تجعل الفرد يشعر بالراحة والأستجمام.

ثانيا: تنظيم المنزل

الفوضى وعدم ترتيب وتنظيم المنزل من شأنها أن تبعث على شعور الضيق والكآبة، وهنا نشير إلى بعض النساء التي تحتفظ بكل شيء حتى لو كان علبه بلا قيمة وتكون حجتهم هي الخوف من احتياج تلك الأشياء في وقت لاحق مما يؤدى إلى ازدحام وتكدس غير مقبول في المنزل، لذلك بادري بالتخلص من كل الأشياء التي لا تستخدميها أو قومي بالتبرع بها لشخص يحتاج إليها فعلا واحتفظي فقط بالأشياء الضرورية التي تستخدميها، هذا الترتيب يجعل منزلك بسيط وغير معقد وبالتالي تقومين بأداء أعمالك المنزلية وأنتي تشعرين بالراحة.

ثالثا: ديكور المنزل

لا تبالغي في ديكور المنزل في حين أن كل سيده تهتم بديكور منزلها لتجعله جميل هناك من يبالغون في ديكور المنزل، فنجد أن هناك من تبالغ في وضع الأزهار الصناعية بالمنزل وهناك من تبالغ في وضع اللوحات على الحائط، إن المبالغة في أي شيء تجعل منه سيئا لذلك اعتمدي البساطة في اختيار ديكور منزلك فالبساطة هي سر الجمال، ومن الممكن أن تعتمدي على الصور الشخصية والهدايا التذكارية كديكور للمنزل فأنها أيضا ستجعلك تشعرين بالسعادة كلما نظرتي إليها لأنك سوف تتذكرين مدي سعادتك في هذا اليوم.

رابعا: رائحة منزلك

إن الرائحة تتصل مباشره بالجهاز العصبي والذي له تأثير كبير على المشاعر والعواطف، ونتيجة لذلك من الممكن أن تؤثر الرائحة على مزاجك، لذلك عليكِ التخلص من أي مصدر لرائحة كريهة مثل الأحذية – الملابس الغير المغسولة – الحيوانات الاليفة – رائحة المطبخ أو أي شيء أخر يصدر رائحة غير مرغوب فيها، وقومي بتعطير منزلك بروائح تبعث على الراحة مثل: رائحة الفانيليا – رائحة الزهور – اللافندر وأي رائحة أخرى تساعد على تحسين مزاجك.

خامسا: الألوان بمنزلك

الألوان لها تأثير كبير على الحالة المزاجية للفرد، فهناك الوان تبعث على الشعور بالسعادة والسرور مثل: الأصفر والأحمر فتلك الالوان من شأنها الشعور بالدفء والإيجابية، والالوان الفاتحة تعطي الشعور بالأتساع والراحة، قومي بتنسيق الالوان وربط الوان الحوائط مع الوان الأثاث والسجاد لتشعري بالتناسق.

وأخيرا لخلق جو من السعادة والمرح بمنزلك قومي بدعوة أصدقائك، حيث توضح البحوث أن العلاقات والروابط الاجتماعية بمقدورها أن تعزز السعادة بشكل ملحوظ، وأيضا قومي كل فتره بتغيير ديكور منزلك فلا تجعلي منزلك هو نفسه إلى الأبد فالتغيير يعطي شعور بالسعادة حيث إن مجرد إعادة ترتيب نظام الأثاث في المنزل أو أضافه مصباح جديد يزيد من سعادتك.


الطاقة الإيجابية المنزل