فوائد الفواكه والخضروات

تعرف على شاي الماتشا الياباني واستعمالاته

تعرف على شاي الماتشا الياباني واستعمالاته

ماتشا (كلمة يابانية تعني بودرة الشاي)، هي بودرة الشاي الأخضر والمستخلصة بطحن نوعية خاصة منه. وهي فريدة من ناحيتين: الزراعة والمعالجة. يتم تحضيرها بزراعة نباتات الشاي الأخضر، ومنِ ثم تغطيتها وابقائها في الظل لمدة ثلاثة أسابيع قبل حصادها، هذا من شأنه أن يجعل الأوراق ذات نكهة وقوام أفضل. يتم انتقاء الأوراق باليد، ثم يتم معالجتها بالبخار لوقف تخميرها، بعد ذلك يتم تجفيفها وتعتيقها في مخزن بارد، لتزيد من تركيز نكهتها. وفي النهاية يتم طحن الأوراق المجففة، في مطحنة حجرية (رحى حجرية). تكون عملية طحن الأوراق بطيئة، كي لا تزيد حرارة الطحنة الحجرية لما له من أثر يمكن أن يغير من نكهة الأوراق.

قد يستغرق طحن ٣٠ غراما منها ساعة كاملة! وتعد الماتشا ذات سعر مرتفع بالمقارنة مع أنواع الشاي الأخرى، حيث أن سعرها يعتمد على نوعيتها، وهي تصنف إلى درجات محتلفة، يتم تحديدها بالاعتماد على العوامل التالية:

تصنيفات شاي الماتشا

يصنف شاي الماتشا على حسب:

موقع الأوراق من شجيرة الشاي

إن الأوراق أعلى الشجيرة حديثة النمو، تكون طرية ونضرة، بالإضافة إلى ذلك فإن النبتة ترسل الغذاء الموجود فيها إلى الأعلى لأوراقها الجديدة لتنمو، فتكون ذات طعم غني فتكون نوعية جيدة ذات تصنيف عالي من الماتشا. أما الأوراق في أسفل الشجيرة تكون مكتملة النمو وهو الأمر الذي يجعل أوراقها أقسى وذات قوام رملي، لتنتج بالتالي نوعية أقل جودة من الماتشا.

معالجة الأوراق

في السابق كان يتم تجفيف الأوراق في الظل دون تعريضها لأشعة الشمس المباشرة عبر تغطيتها، ولكن الآن أصبح تجفيفها يتم في معظم الاحيان في الداخل ضمن مخازن باردة، فتختلف نوعيتها وتصنيفها تبعاً لذلك.

مطحنة حجرية

يمكن أن يطال أوراق الماتشا الحرق إن لم تستخدم المعدات والأدوات الصحيحة وهو ما يؤثر بشكل مباشر على جودتها. في اليابان تطحن الماتشا في طواحين حجر لتصبح بودرة ناعمة، حيث تكون هذه الطواحين مصممة من الجرانيت خصيصا لذلك.

الأكسدة

الأكسدة هي أيضاً عامل مهم في تحديد نوعية وصنف الماشتا ، فإذا تعرضت للأوكسجين ممكن أن تفسد بسهولة وتنحدر جودتها. المؤكسدة منها رائحتها مثل القش مميزة وذات لون أخضر مائل إلى البني الباهت.

تقديم شاي الماتشا

في حفلات الشاي التقليدية الصينية واليابانية، يتم التركيز طريقة إعداد، تقديم وشرب الماتشا، حيث أصبح إعداده وتناوله أحد الطقوس البوذية . يتم اعداد الشاي باستعمال ادوات خاصة عن طريق خفق بودرة الماتشا والماء الساخن معا في وعاء، كما في الخطوات التالية:

  1. يتم نخل بودرة ماتشا في المصفاة داخل الوعاء
  2. ثم يضاف الماء الساخن إليها
  3. ثم يتم خفهما سوية باستعمال الأداة الخاصة لذلك
  4. بعد الخفق بشكل جيد سيصبح المزيج جاهز

حقائق غذائية للماتشا

عندما نشرب الماتشا فإننا نتناول الورقة بأكملها ونحصل على ١٠٠ ٪من المواد الغذائية الموجودة فيها. – تحتوي الماتشا على ١٣٧ مرة أكثر من المواد المضادة للأكسدة التي يحتويها الشاي الخضر العادي. – يحتوي كوب واحد من الماتشا على ١٠ أضعاف ما يحتويه كوب واحد من الشاي الأخضر العادي.

للماتشا العديد من الفوائد الصحية منها:

  • غنية بالواد المضادة للأكسدة.
  • تسرع عملية الأيض و تزيد من حرق السعرات الحرارية.
  • تزيل السموم ”ديتوكس“ بفعالية وبشكل طبيعي.
  • مهدئة ومسكنة بالإضافة إلى أنها تريح الجسم.
  • غنية بالألياف، الكلوروفيل والفيتامينات.
  • تحسن المزاج وتساعد على التركيز.
  • تزود الجسم بفيتامين جيم، السيلينيوم، والكروم، الزنك والمغنيسيوم.
  • تقي من الأمراض.
  • تخفض مستوى الكولسترول والسكر في الدم.

بالإضافة الى الطريقة التقليدية في شرب الماتشا، فهي تستخدم كنكهة وصبغة في العديد من وصفات الأطعمة، المشروبات والحلويات. من الأمثلة على الوصفات التي تستخدم فيها بودرة الماتشا:

  • الماتشا لاتيه
  • آيس كريم الماتشا
  • الماتشا لاتيه المثلجة مع الكريمة الخفوقة
  • بسكويت الماتشا
  • براوني الماتشا
  • مكارونز الماتشا
  • ماتشا رول كيك
  • ماتشا سوبا (نودلز)

شاي الماتشا الماتشا شاي الماتشا الياباني