الصحة العامة

فيتامينات ومعادن لا يجب الإكثار من تناولها

فيتامينات ومعادن لا يجب الإكثار من تناولها

دائمًا ما يكون الإكثار من أي شيء ضار حتى لو كان هذا الشيء مفيد، فأحيانًا عند شعورنا ببعض الأمراض نلجأ لتناول العديد من الفيتامينات المواد الغنية بالمعادن المختلفة ظنًا منا أن الجسم يحتاجها إلا أن هذا في الحقيقة خاطئ، فبعض الفيتامينات والمعادن إذا زادت عن نبستها الطبيعية تكن مضرة للجسم، واليوم سنقدم إليكم مجموعة من الفيتامينات التي لا ينصح تمامًا بالإكثار من تناولها.

أحذر من الإكثار من هذه الفيتامينات

فيتامين أ

يوجد هذا الفيتامين بشكل طبيعي في كثير من الأطعمة، التي نتناولها يوميًا، كما أن أجسامنا تفرز كمية كافية منه بشكل يومي، لذا فإن الحصول على نسبة عالية من هذا الفيتامين يضعف الرؤية لدى الإنسان ويسبب له الصداع والتقيؤ ومجموعة من المشاكل في الكبد والعظام والجهاز العصبي.

البيتا كاروتين

الحصول على نسب عالية من البيتا كاروتين ترفع من فرصة إصابة المدخنين بسرطان الرئة، كما أنها ترفع من فرصة الإصابة بسرطان البروستات حتى إن تناول الشخص قرصًا واحدا في الأسبوع من مكملات البيتا كاروتين.

فيتامين هـ

على الرغم من أن فيتامين (هـ) يحمي القلب ويقي من الإصابة بالسرطان إلا أن تناول جرعات كبيرة منه يقلل من كثافة الدم ويزيد من فرصة إصابة الأشخاص الذين يعانون انخفاض أو ارتفاع ضغط الدم بالسكتة الدماغية النزفية.

عنصر السيلينيوم

يعتبر عنصر السيلينيوم أحد أنواع المغذيات الدقيقة، التي توجد بوفرة في المكسرات وحبوب الذرة واللحوم الحمراء والسمك والبيض.

وقد أظهرت الدراسات مؤخرا أن الإنسان يحصل على قدر كاف من هذا العنصر من الأطعمة التي يتناولها بشكل يومي، لذا فإن احتواء الجسم على نسبة عالية من عنصر السيلينيوم يرفع من فرصة الإصابة بالسكري من النوع الثاني.

النياسين

هو أحد أنواع فيتامين ب ،ويعتبر علاجا فعالا لحالات الإصابة بارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم إلا أن احتواء الجسم على نسبة عالية من هذا الفيتامين يؤدي إلى تلف الكبد، لذا لا تتناول مكملات النياسين إلا إذا طلب الطبيب منك ذلك.

الحديد

من المعروف أن أعضاء الجسم تحتاج إلى عنصر الحديد كي تقوم بوظائفها بطريقة صحيحة إلا أن أجسامنا تفرز كمية كافية من عنصر الحديد، لذا لا تتناول مكملات الحديد إذا لم تكن تعاني فقر الدم، وذلك لأن عنصر الحديد يؤثر تأثيرا سلبيا في عمل الأدوية والمكملات الغذائية، كما أنه يزيد من حالة مرضى القرحة سوءا ويؤدي إلى الإصابة بالإمساك.

الزنك

على الرغم من أن الزنك يساهم في علاج الرشح إلا أن ارتفاع نسبة الزنك في الجسم يؤثر تأثيرا سلبيا في قدرة الجسم على تكسير النحاس والحديد، كما أنه يضعف عمل الجهاز المناعي ويقلل من نسبة الدهون المفيدة في الجسم ويؤثر تأثيرا سلبيا في عمل الكثير من الأدوية.


فيتامينات معادن