حيل حياتية

كيف تكون شخص غامض؟

كيف تكون شخص غامض؟

كثيرًا ما نقابل بعض البشر ممَّن يتَّسمون بالغموض، وقد نحتار من تصرفاتهم ولا نستطيع الحكم عليهم بشكل جيد من خلالها، فيمكن أن يجذبنا هذا الغموض أو نشعر بالنفور تجاه ذلك الشخص الغامض، وفي هذه المقالة سنتعرف على أنواع الغموض وكيف تكون شخص غامض.

كيف تكون غامض؟

في البداية دعونا نتعرف على أنواع الغموض، وهما:

غموض إيجابي

وتتَّسم هذه الشخصية بالجاذبية والسحر لمَن حولها لاكتشاف خباياها ومكنوناتها الداخلية، تلك الشخصية التي تتميَّز بصبرها على ما بداخلها، وعدم إثقال الآخرين بأعبائها.

غموض سلبي

وهي الشخصية التي لا يحبُّ الناس الاختلاط بها والتحدث معها، بل ينفرون منها ويتجنَّبونها؛ حيثُ تميل تلك الشخصيات للكذب وادِّعاء ما ليس بداخلهم والتعمد بالظهور بصورة ليسوا عليها، وتكون هذه الشخصيات مُحمَّلة بالهموم أكثر من غيرها.

صفات الشخص الغامض

  • الهدوء وقلة الكلام: حيث تتَّجه هذه الشخصية لاستخدام الكلام بصورة أقل من السماع، فهو يستمع للآخرين كثيرًا، وبسبب قلة الكلام هذه تتَّجه إليه معظم الأنظار لمعرفة طريقة حديثه، ولكن هيهات؛ فهذه الشخصية تتحفَّظ كثيرًا في الكلام.
  • عدم الإزعاج: نتيجة لأنَّ الشخصية الغامضة لا تُفضِّل الكلام كثيرًا مع مَن حولها، فهي تتَّجه لحل مشاكلها بنفسها دون أي إزعاج للآخرين، مع أنه يُمكن أن يزعج نفسه بمشاكل الآخرين والعمل على حلها، وبذلك يكتسب المزيج من الجاذبية والغموض.
  • تتميَّز هذه الشخصية بمجال العمل بطريقة فردية وليست جماعية، فالأعمال الاجتماعية تحتاج لشخصيات واضحة تتكلَّم في كل أمور العمل وتتعاون مع زملائها بشكل مباشر، وهذا غير مناسب للشخصية الغامضة التي يُفضَّل أن تعمل منفردةً؛ حتى يتم الحصول على أكبر قدر من التميز من خلال عملها المنفرد.
  • سهولة الغموض أو تعقيده: فهناك خط رفيع بين أن تكون الشخصية غامضةً سهلةً، أي: يمكن احتمالها عن طريق مَن حولها، أي: يعرفون أنها غامضة ولكن يعرفون ما يمكن أن تصل له، فإذا وصلت للحد الذي يتم فيه تعقيد الأمور بشكل مُبالَغ فيه فلا يستطيع أحد تحملها، خصوصًا إذا وصل الشخص الغامض للشك فيمَن حوله، وتلك من صفات الشخصية الغامضة، فيمكن أن يشكَّ بجميع مَن حوله، وبذلك تنهدم علاقته مع الناس من حوله.

الغموض كيف تكون غامض