فوائد الفواكه والخضروات

فوائد وأضرار زبدة الفستق

فوائد وأضرار زبدة الفستق

يُطلَق على زبدة الفُستُق أحيانًا زبدة الفول السوداني، حيث إنها إحدى أنقى صور الفول السوداني، وبحسب التاريخ فإنَّ تلك الزبدة يعود أصلها إلى الأنكا القُدامى، إلَّا أنه لم يتم التعرُّف بدقة على مُكتشِف زبدة الفول السوداني الحقيقي، ولكن في الغالب يُنسَب ذلك الاكتشاف إلى (جورج واشنطن كارفر)، والذي كان يعمل في مجال المعالجة الزراعية، وقد قام بتطوير استخدامات الفول السوداني، مما أدَّى لزيادة الاهتمام باستخدامات الفول السوداني، وفيما يلي فوائد وأضرار زبدة الفستق.

زبدة الفُستُق

ممَّ تتكوَّن زبدة الفُستُق

تتكوَّن زبدة الفستق أو زبدة الفول السوداني من: السكر، مع الفُستُق المطحون جيدًا، وبعض الزيون المهدرجة، إضافةً إلى رشة خفيفة من الملح.

فائدة زبدة الفُستُق

لا شكَّ أنَّ زبدة الفول السوداني أو زبدة الفُستُق تحوي عددًا هائلًا من مصادر الطاقة المتوازنة، كذا فإنها تُعدُّ مصدرًا غنيًّا بالبروتينات، وتحتوي على أحماض أمينية أساسية، فكل مئة جرام من زبدة الفُستُق تحتوي على:

  • 20 جرامًا من الكربوهيدرات، وهي تحتوي على ما نسبته (13%) سُعرات حرارية و(6%) ألياف.
  • 25جرامًا من البروتين، وهو يحتوي على (15%) سُعرات حرارية، وتلك كمية هائلة إذا ما قُورِنت بالعديد من الأغذية النباتية التي تتكوَّن من البروتين.
  • 50 جرامًا من الدهون، والتي يبلغ مجموعها نحو (72%) سُعرات حرارية، ودهونها تحتوي على (20%) دهون مُشبَّعة و(30%) دهون غير مُشبَّعة.
  • كما أنها تحتوي على عدد كبير من المُغذِّيات، فكل مئة جرام من تلك الزبدة يحتوي على 588 سُعرةٍ حراريةٍ.

فوائد أخرى لزبدة الفول السوداني

  • تحتوي على كم هائل من الألياف ومضادات الأكسدة والمعادن والبروتينات والفيتامينات، وهي تُعدُّ أحد المصادر المهمة للأوميجا 3، كذلك فإنَّ الفُستُق يحتوي على عدد من العناصر المهمة لصحة القلب، كما أنه لا يحتوي على الكوليسترول الضار.
  • بحسب دراسة أجرتها مجلة الجمعية الأمريكية الطبية عام 2002، فإنَّ الذين يتناولون زبدة الفُستُق من مرة إلى خمس مرات أسبوعيًّا تكون فُرص إصابتهم بمرض السكري أقل بكثير من أولئك الذين لا يتناولونه.

أضرار زبدة الفُستُق

  • تحتوي على عدد كبير من السكريات والسُّعرات الحرارية التي قد تعمل على زيادة الوزن.
  • قد تُسبِّب حساسيةً لبعض الأشخاص.

زبدة الفستق