ثقافة عامة

لماذا لا نضحك عندما نقوم بدغدغة أنفسنا؟

لماذا لا نضحك عندما نقوم بدغدغة أنفسنا؟

من المعروف أن أي شخص يقوم بدغدغة شخص آخر سوف يضحك كرد فعل طبيعي للدغدغة، ولكن الشيء المُثير هُنا أنّه عندما يقوم الإنسان بدغدغة نفسه لا يضحك، فما السر وراء عدم ضحك الإنسان عند دغدغة نفسه؟

لماذا لا نضحك عندما نقوم بدغدغة أنفسنا؟

يُرجح العلماء أنّ السبب وراء ذلك هو تواجد المنطقة الخلفية بالمخ والتي تُسمى "cerebellum" أي "المخيخ" وهذه المنطقة تختص بـمراقبة الحركة، وكانت هناك دراسات قد أُجريت في لندن، وأثبتت أن هذه المنطقة يُمكنها التنبأ بالإحساس عندما تسببه حركة الجسم نفسه، ولكنها غير قادرة على التنبأ بهذا الإحساس إذا صدر عن مصدر خارجي.

لماذا نضحك عندما يقوم بدغدغتنا شخر آخر؟

عندما نأتي لتفسير لماذا نضحك عندما يقوم بدغدغتنا شخر آخر؟ ينبغي علينا أن نستعين بدراسات أخرى تم فيها ((استخدام الربوت أو الإنسان الآلي)).

أظهرت أنّ وجود تأخر بين حركة الدغدغة وظهور رد الفعل قد يؤدى إلي الشعور بـالدغدغة، وكلما زاد التأخر كان الشعور بالدغدغة أقوى.

وأخيراً، إن الدغدغة كـ الضحك تعبر عن نشاط اجتماعي، فـ الإنسان لا يضحك وحيدًا، فلا يُدغدغ نفسه حتى يضحك، وإذا فعل فلن يضحك، وهو شيء مثل الفكاهة التي يُضحك عليها الإنسان عندما يقولها شخص آخر ولا يضحك عليها عندما يقولها لنفسه، فهو يفتقد عنصري (المفاجأة) و(التفاعل الاجتماعي).

فالدغدغة نشاط اجتماعي، يشبه اللعب... حيث اللعب يعتمد على المفاجأة والتنبيه الحسّي وهو أيضًا ما تعتمد عليه الدغدغة.


ألدغدغة الضحك