سؤال وجواب

لماذا لا يُمكنك سماع أية أصوات عند التثاؤب؟

17 مارس 2019   محمود سامي
لماذا لا يُمكنك سماع أية أصوات عند التثاؤب؟

هل لاحظك يومًا أنّ عندما تقوم بالتثاؤب أنك لا تسمع أية شخص حولك أو أي صوت حولك عمومًا، إنه شيء غير عادي أنك لا تسمع من حولك عندما تقوم بالتتثاؤب، دعونا نتعرف على السر وراء ذلك؟

الأذن البشرية

دعونا نتعرف قليلًا على طبيعة عمل الأذن البشرية كل نستطيع فهم هذه الظاهرة.

كيف تعمل الأذن البشرية؟

تعمل الأذن البشرية عن طريق تضخيم الموجات الصوتية التي تصل إلى طبلة الأذن من خلال قناة الأذن. ثم تهتز طبلة الأذن ميكانيكيًا عن طريق ثلاث عظام صغيرة من الأذنين هما:

  • المطرقة
  • سندان
  • الركابي

العظمة الركابي هي المسؤولة عن الطاقة الميكانيكية إلى قوقعة الأذن المليئة بسائل يُسمى "اللمف الجواني" والذي عندما يتلامس مع خلايا الشعر، ينتج نبضات يفسرها الدماغ على أنها صوت.

أنبوب أوستاش

يشبه أنبوب أوستاش منظم الضغط الذي يمنع أذنيك من البروز، الطرف الأول لهذا الأنبوب يوجد بين طبلة الأذن والقوقعة، والطرف الآخر يوجد وراء تجويف الأنف (البلعوم الأنفي).

وظيفة هذا الأنبوب هي موازنة الضغط فكلما تغير الضغط في أذنيك، يفتح هذا الأنبوب تلقائيًا ويوازن الضغط. عادةً ما يكون هذا الأنبوب مغلقًا طوال الوقت ويفتح عندما تمضغ شيئًا أو تتثاءب ا أو عندما تكون هناك ضرورة لموازنة الضغط (عند السفر في طائرة على سبيل المثال).

لماذا لا يُمكنك سماع أية أصوات عند التثاؤب؟

السبب وراء عدم سماع أي صوت خارجي أثناء التثاؤب هو أنه عندما يتم فتح أنبوب أوستاش أثناء التثاؤب يُصبح مصدر الصوت قناة الأذن وأنبوب أوستاش معًا، الصوت القادم من الأنبوب يذهب إلى الأذن الوسطى مما يُقلل من سماع الصوت القادم من قناة الأذن (وهو الصوت المحيطي الخارجي).

وهذا يُفسر أيضًا سماعنا لأصواتنا الداخلية أكثر عندما نتثاءب، لاحظ أيضًا أنّ بعض الناس لديهم القدرة على التحكم في فتح هذا الأنبوب بأنفسهم.

المصدر


التثاؤب