الصحة العامة

أضرار الطعام غير الصحي والفاست فود على وظائف الدماغ

أضرار الطعام غير الصحي والفاست فود على وظائف الدماغ

لدى الطعام غير الصحي العديد من الأضرار، فالسمنة، وفشل القلب وارتفاع ضغط الدم والسكري وحتى السرطان. الوجبات السريعة هي إحدى الأسباب لكل هذه الأمراض. واليوم، العلماء يقرون أنه يمكن أن تؤثر على وظائف الدماغ، عندما نأكل رقائق البطاطا، شطيرة برغر أو الدونات، مناطق مختلفة في الدماغ تكون في حالة تأهب، وفي هذه المقالة سنتعّرف على أبرز الأضرار التي تسببها الأطعمة غير الصحية لأدمغتنا.

أضرار الطعام غير الصحي والفاست فود على وظائف الدماغ

دماغنا محاصر في حلقة مفرغة

نعم، في المقام الأول: نظام مكافأتنا الذي يتم تفعيله. فيصبح المخ يطلق الدوبامين وبجرعات عالية. وهذا ما يجعلنا نشعر بالمتعة الذي نعرفه جيدا بعد الحصول على كمية كبيرة من الشوكولاتة مثلا. والمشكلة هي أن الدماغ، يكتسحه الإرهاق، خاصة بعد خلق مستقبلات الدوبامين جديدة. النتيجة: لتحقيق نفس المستوى من المتعة، نحن بحاجة لتناول الطعام دائما والمزيد من الوجبات السريعة والسكر.

أما الدماغ وبالضبط "قرن أمون" وهو يقع في الفص الصدغي للدماغ. الذي هو المركز العصبي الذي يخزن معلومات الشبع. فعندما نتعرض لإحساس الجوع فهو يشتعل مثلما يقال، فيرسل هذا الأخير – قرن أمون- إشارات الجوع. مرة أخرى، رغم الشبع وهذا ما يجعلنا ندور في حلقة مفرغة!

الأكل السريع يؤذي دماغ الأطفال

قشرة الفص الجبهي تلعب دورا كبيرا في السيطرة على الدوافع لدينا. ينضج حتى نحو سن 20 عاما. ومع ذلك، أظهرت التجارب التي أجريت على الفئران، وتستهلك بشكل مفرط السكر يمكن أن يغير من تطور قشرة الفص الجبهي. وللبالغين الذين يشربون المشروبات الغازية بكميات كبيرة في مرحلة الطفولة والمراهقة قد يكون من الصعب أن تتبع القواعد لديهم.

بين الغباء والحزن

من الممكن أن الوجبات السريعة تجعلنا أغبياء، بالمعنى الدقيق للكلمة. لأن أكل كميات كبيرة من الجبن والكعك في كل وقت يؤثر على مرونة الدماغ وهو ذو أهمية لخلق ذكريات جديدة والتعلم.

الوجبات السريعة، ومهما يقول الناس، هل تجعلنا نحس بالحزن. كيف هذا؟ عن طريق الحد من إنتاج خلايا عصبية جديدة من قبل الدماغ. بحيث أقيمت أبحاث أوجدت أن هناك صلة بين العدد المحدود من الخلايا العصبية لدى الشباب والأمراض العصبية، مثل: الاكتئاب. وذلك لأن الدهون والسكر التي نتناولها في لحظات الحزن يرفع الروح المعنوية، فإننا نميل إلى تناول المزيد من الدهون والمزيد من السكر. ولكن في الواقع، يجعلنا مكتئبين أكثر. يجعلنا ندور في حلقة مفرغة جذورها هي: الوجبات السريعة!

لنكافح ضد الآثار الجانبية للوجبات السريعة

والخبر السار هو بإمكاننا عكس الآثار السلبية للوجبات السريعة. من خلال تناول المزيد من الفواكه والخضروات الغنية بمضادات الأكسدة، نحن بهذا نحرق الدهون التي تنتجها الوجبات السريعة. الأسماك والافوكادو، بدوره، يقوم بزيادة إنتاج خلايا عصبية جديدة. وحتى ممارسة الرياضة البدنية لها تأثير إيجابي على المرونة الأعصاب في الدماغ.

وأنت عزيزي القارئ هل تعاني من أضرار الأكل السريع (الغير صحي)؟ شاركنا تجربتك في التعليقات.


الأطعمة غير الصحية الطعام غير الصحي طعام غير صحي فاست فود