العناية بالذات

طريقة اكتساب اللون البرونزي من أشعة الشمس

طريقة اكتساب اللون البرونزي من أشعة الشمس

هل تريدين الحصول على لون بروزني جميل لبشرتك؟ درج اللون البونزي في عالم الموضة منذ أعوام، وأصبح هاجساً لدى معظم السيدات، اللواتي يستغلين فصل الصيف بأشعته الشمسية القوية لاكتساب هذا اللون الجميل، لكن البعض يفرط في التعرض لأشعة الشمس بالتالي يختلف تأثيرها باختلاف أنواع البشرة والجلود بالنسبة لكل شخص، فتكون الشقراوات عادةً أكثر ضرراً من السمراوات نتيجة التعرض لهذه الأشعة، بسبب امتلاكهن بشرة رقيقة سريعة التأثر، لذلك لاكتساب اللون البرونزي عليكٍ سيدتي بما يلي:

كيف تحصلين على اللون البرونزي؟

القاعدة الأولى:

التعرض تدريجياً للشمس، إنه لمن العبث بل الخطر أن تعرضي نفسك منذ اليوم الأول إلى الشمس طوال النهار، فإن الصداع ولون الجلد الشبيه بلون جلد السرطان سيفسدان عليكِ عطلتك.

كما أن مدة التعرض للشمس أول مرة يجب أن لا تتجاوز خمس دقائق لا سيما في المناطق التي تكون فيها الشمس شديدة الوطأة، وعند أول شعور بوخزات خفيفة في الجلد عليكِ إنهاء حمامك الشمسي مباشرة، يمكن تمديد فترة التعرض للشمس حتى نصف أو ثلاثة أرباع الساعة حسب طبيعة الجلد ومدة تحمله.

 القاعدة الثانية:

لا ينبغي عليك البقاء طوال مدة تعرضك للشمس جامدة في المكان ذاته، قومي ببعض الحركات كالغطس في الماء غطسة سريعة، الأمر الذي يتيح لك تمديد حمام الشمس فترة أخرى دون أن تخشي على جلدك من الاحتراق.

القاعدة الثالثة:

تجنب استعمال المحاليل والسوائل الزيتية المدهنة، أو ماء الكولونيا الملونة التي قد تسبب لك أثراً غير متوقع، لأن أشعة الشمس تثبت اللون في مكانه، لذلك قومي باستبدال هذه المستحضرات ببعض المساحيق التي يستطيع جلدك امتصاصها، كالكريمات التي تحمي جلدك من لسعات الشمس وتقلل التأثير الضار لهذه الأشعة.

هل توجد طرق أخرى لإكساب الجلد اللون البرونزي؟

توجد طريقة أخرى لإكساب الجلد لوناً برونزياً وهي طريقة سهلة جداً وممتعة في آن واحد، لكنها تتطلب وقتاً أطولً، هي (حمام الظل) الذي يتم على شاطئ البحر تحت مظلة، أو في الجبل تحت ظل شجرة، كذلك يمكنك تطبيق طريقة أخرى حمام (نصف - ظل)، أي أن تضعي رأسك والقسم الأعلى من جسمك في الظل وباقي جسمك في الشمس، حيث لا يتعرض لأشعتها في هذه الحالة سوى الفخذين والساقين باعتبار  أن جلد هاتين المنطقتين أقل حساسية من جلد الذراعين والعنق والوجه، حيث لا حاجة لتحديد الوقت أو القيام بحركة ما أو الحذر من أي ضرر، تعد هذه الطريقة من أفضل الطرق التي تكسب الجسم لوناً برونزياً جذاباً لا سيما للجلود الحساسة.

من جهة أخرى فإن إكساب الجلد اللون الأسمر في صالونات التجميل بواسطة الأشعة فوق البنفسجية، يسمح للجسم بالتعرض للشمس دون خشية الإصابة بالحروق أو ضربة الشمس، التي تسمى باللغة الطبية (الحمى الشمسية)، وتتراوح شدة الأثر الذي تتركه بين الاحمرار البسيط والاحتراق الكامل الذي يتبعه تسلخ للجلد وهو ما يسمى (القرحات) يترافق ذلك مع حمى وانزعاج عام.

إن علاج ضربة الشمس وكل إصابات الجلد التي تسبب له التهابات، يمكن بواسطة زيت اللوز الحلو، أو روح الزيت الكلسي (هو نفسه زيت الزيتون المستخرج من قرى جباتا الزيت في الجولان السوري ذات التربة الكلسية لذلك سمي الزيت الكلسي) هذه المستحضرات تشفي القروح وتخفف الألم.


اللون البرونزي البرونزي اكتساب اللون البرونزي