يوجد أنواع كثيرة من العطور التي اكتشفها العرب من غابر الزمان حيث كان العرب آنذاك مولعين بدرجة كبيرة بالعطور لدرجة أنّهم كانوا يطوفون بقاع  الأرض بحثًا عن مصادر العطور، وتعددت مصادر حصولهم على العطور فصعدوا الجبال وطافوا الغابات وطاردوا الحيوانات من أجل الحصول فقط على العطور.

وفي المطلق فالعطور كانت وما زالت تمتلك شعبية كبيرة بين الناس لأنّها جزءًا من جمال الطبيعة الساحر وهو الشيء الذي لم ولن يفكر الإنسان بالاستغناء عنه مهما كانت الظروف وفي أي عصر من العصور، وتُعتبر الحضارة الفرعونية هي أول حضارة استخدمت العطر كونع من أنواع أدوات التجميل، وفي هذه المقالة سنتعرف على أنواع العطور وأصولها.

الورد الاسطنبولي

الورد الاسطنبولي يستخرج من الورود المنتشرة بكميات ليست كبيرة في محافظة اسبارتا التابعة لمدينة اسطنبول في تركيا وتقارب رائحته رائحة الورد الطائفي بنسبة 77%.

الورد الطائفي

ملك العطور ويستخرج من الورود المنتشرة في ارجاء الهدا – مدينة الطائف بالمملكة العربية السعودية ويعتبر هذا النوع من الورد أجود أنواع الورد الموجودة على الأرض وذلك بسبب العوامل المناخية التي تؤثر ايجابياً على الورد يقطف الورد بعناية فائقة في تلك المنطقة بواسطة خبراء الورد في فصل معين في السنة حيث يتم أنتاج توله واحدة أي ما يعادل 12 غرام من عطر الورد من خلال 40,000 وردة!!

الورد الفرنسي

تقارب راحة عطر الورد الفرنسي رائحة عطر الورد الطائفي بنسبة 97% وهو الوحيد الذي ينقى بعناية فائقة من قمم جبال أوروبا الباردة يعرف هذا الورد بلونه الزهري الفاتح حيث ينتشر هناك بكميات كبيرة جداً ويقطف بحرص شديد في فصل معين في السنة ومن ثم منه عطر الورد الفرنسي.

الزعفران

يستخرج عطر الزعفران من زهور الزعفران المنتشرة في ارجاء إيران وأسبانيا والهند ويعتبر الزعفران الإيراني من أجود الأنواع يليه الاسباني والهندي.

روح العنبر الابيض

يستخرج من العنبر الخام الذي يقوم حوت الزرق حوت يونس بقذفه عندما يحصل له خلل في معدته ويعتبر أول كتلة عنبر خام قذفت من الحوت عندما قذف سيدنا يونس عليه من بطن الحوت.

روح العنبر

يعتقد الكثيرون بأن روح العنبر الذي يتميز باللون الداكن والمعروف لدى الكثيرين بأنه يستخرج من العنبر الخام الذي يقوم الحوت بقذفه لكن هذا الأمر ليس له أي أساس من الصحة فروح العنبر يستخرج من أزهار العنبر المنتشرة بمعظم ارجاء غابات الهند حيث يستخرج من هذه الزهور بطريقة التقطير ويمزج بأصناف عديدة من عطر الزعفران والورد والكادي والموتيا.

الزعفران

يستخرج عطر الزعفران من زهور الزعفران المنتشرة في ارجاء إيران وأسبانيا والهند ويعتبر الزعفران الإيراني من أجود الأنواع يليه الاسباني والهندي.

الورد الطائفي

ملك العطور ويستخرج من الورود المنتشرة في ارجاء الهدا – مدينة الطائف بالمملكة العربية السعودية ويعتبر هذا النوع من الورد أجود أنواع الورد الموجودة على الأرض وذلك بسبب العوامل المناخية التي تؤثر ايجابياً على الورد يقطف الورد بعناية فائقة في تلك المنطقة بواسطة خبراء الورد في فصل معين في السنة حيث يتم أنتاج توله واحدة أي ما يعادل 12 غرام من عطر الورد من خلال 40,000 وردة!!

الورد الفرنسي

تقارب راحة عطر الورد الفرنسي رائحة عطر الورد الطائفي بنسبة 97% وهو الوحيد الذي ينقى بعناية فائقة من قمم جبال أوروبا الباردة يعرف هذا الورد بلونه الزهري الفاتح حيث ينتشر هناك بكميات كبيرة جداً ويقطف بحرص شديد في فصل معين في السنة ومن ثم منه عطر الورد الفرنسي.

الورد الاسطنبولي

الورد الاسطنبولي يستخرج من الورود المنتشرة بكميات ليست كبيرة في محافظة اسبارتا التابعة لمدينة اسطنبول في تركيا وتقارب رائحته رائحة الورد الطائفي بنسبة 77%.

الصندل

تتوفر أخشاب الصندل الثمينة في بعض غابات الهند الشاسعة يتميز خشب الصندل بلونه الخشبي المائل إلى الأبيض وله نكهة جذابة ومميزة خاصة عند خلطة مع أصناف البخور يستخرج عطر الصندل من هذه الأخشاب بطريقة التقطير وهو يضفي رائحة جميلة عند خلطة مع أصناف العطور العربية كالعود والعنبر والزعفران والمسك.

دهن العود

هذه العطور العربية تنفرد برائحتها ويسهل المقارنة بينها وهي روائح ذكية وتصبح أفضل رائحة وأذكى عبيرًا إذا خلطت مع بعضها بنسب معينة .. وتسمى بالمخلط.